شريط الأخبار

إسرائيل تقوم بحراثة مزروعات عربية لإبادتها في مناطق متفرقة في النقب

11:16 - 06 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم- النقب

تواصل ماتسمى دائرة أراضي إسرائيل لليوم الثاني على التوالي، برفقة قوات كبيرة من جنود الاحتلال بحراثة مزروعات عربية لإبادتها.

 

وكانت الحراثة التي بدأت أمس، مركزة في أراض تعود لعشيرة الطوري في منطقة العراقيب، واليوم في مناطق متفرقة في منطقة عرعرة النقب، حيث تمت حراثة أراض تابعة لعائلة أبو مقيرح، وتتواصل الدائرة الحراثة في مناطق شرق عرعرة النقب، ومناطق أخرى.

 

وعبر عطوة أبو فريح، المدير العام في المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها في تصريحات صحفية، عن استغرابه هذا التصرف الأرعن لدائرة أراضي إسرائيل، التي تقوم بحراثة أراض لأناس يمتلكونها قبل الاحتلال الإسرائيلي.

 

ونوه إلى أن الدوريات الخضراء، ووزارة الزراعة تلاحق أصحاب المواشي، ولا تزودهم بالمراعي كما هو الحال في كل عام، وتشترط على الناس تسجيل مواشيهم كي يحصلوا على المرعى لدى سلطات الضرائب، وللتضييق.

 

وقال أبو فريح:"رغم أن السنة سنة قحط تعمدت حراثة مزروعات القمح والشعير البعلية، كي تضيق عليهم، كون هذا العام لن تستغل المزروعات إلا لرعي الأغنام، وليس للمحصول لقلة الأمطار في منطقة النقب، واستمرار الحراثة لليوم الثاني على التوالي له دلائل عدة، وقد يكون متأثراً بالوزراء الجدد من اليمين المتطرف، فبدل من المحافظة على النقب أخضر، تريد نقب قاحل وأصفر لعرب النقب".

انشر عبر