شريط الأخبار

متظاهرون ضد حلف الأطلسي يضرمون النار بمبان في ستراسبورغ

09:35 - 05 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أضرم مثيرو الشغب النيران في فندق مكون من خمسة طوابق ومبان أخرى في مدينة ستراسبورغ الفرنسية أمس السبت ، بينما تحولت المظاهرات اليسارية ضد قمة حلف شمال الاطلسي (ناتو) المنعقدة في المدينة إلى أعمال عنف .

 

كما أتت النيران على صيدلية ومكتب مجاور للمعلومات السياحة ومكتب جمارك فرنسي مهجور في المدينة بالقرب من الحدود مع ألمانيا. وقالت الشرطة إن عشرة ألاف شخص تظاهروا ضد حلف الاطلسي على الجانب الفرنسي ومعظم الاحتجاجات كانت سلمية . غير أنه وبسبب الفوضى عملت الشرطة على إحباط خطط ستة ألاف ناشط آخرين من الجانب الألماني للمرور عبر الجسر بين البلدين والانضمام إلى المسيرة الأساسية.

 

وقدرت الشرطة الفرنسية أن ألفا فقط قاموا بأعمال العنف . وقالت مصادر أمنية ان بعض مثيري الشغب، الذين يعتقد أنهم من الفوضويين الذين كرسوا جهودهم لاسقاط هذا التحالف الغربي، كانوا يحملون أسلحة نارية عندما اعتقلتهم الشرطة. ونجم حريق الفندق فيما يبدو بسبب قنابل حارقة ألقيت عبر النوافذ وامتدت النيران عبر الطابق الأرضي إلى باقي أجزاء المبنى، الذي كان خاليا بسبب أعمال القمة، ثم انتقلت النيران إلى سطح المبنى . ولم يعرف بعد ما إذا كان هناك أي ضحايا نتيجة اندلاع الحريق ولكن شهود العيان قالوا إن سيارات الإسعاف لم تستدع إلى موقع الحادث .

 

وأصيب 34 متظاهرا خلال الاحتجاجات من بينهم 18 يحتاجون على العلاج في المستشفيات كما أصيب ثمانية من رجال الشرطة أيضا بجراح طفيفة. وزعم ضابط شرطة فرنسي أن الفندق تعرض للهجوم عمدا اعتقادا بأنه يأوي الشرطة القادمة من خارج المدينة .

انشر عبر