شريط الأخبار

سلطات الاحتلال تسمح لفلسطينيي الـ48 دخول جنين بمركباتهم عبر حاجز عسكري

07:03 - 04 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم – جنين

سمحت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، لفلسطينيي الـ48، بدخول مدينة جنين شمال الضفة الغربية، بواسطة مركباتهم عبر حاجز 'شافي شمرون' العسكري، القريب من مدينة نابلس.

 

وقال محافظ جنين قدورة موسى، إن الجانب الإسرائيلي سمح اليوم لفلسطينيي الـ48 بالدخول إلى مدينة جنين عبر الحاجز المذكور، بواسطة مركباتهم، للمرة الأولى منذ ثماني سنوات من الحصار والإغلاق، معتبرا ذلك  بمثابة خطوة مهمة من شأنها أن تساهم في النهوض بواقع اقتصاد جنين التي تعاني من انهيار اقتصادي شامل، جراء ما تعرضت له من حصار وإغلاق خلال سنوات الانتفاضة.

 

وأكد موسى، أن المحافظة تواصل جهودها بالتعاون مع بعض الجهات الصديقة لتذليل العقبات والعراقيل التي تواجه فلسطينيي الـ48 في عملية دخولهم إلى جنين، والعمل على فتح الطرق والمعابر، وخاصة معبر 'الجلمة' الحدودي شمال المدينة، بما يمكنهم من التواصل مع أقاربهم وعائلاتهم، وتنشيط الحركة التجارية، وإعادة مد جسور العمل المشترك والتبادل التجاري معهم.

 

وعبر عن أمله، في أن يزيد تدفق فلسطينيي الـ48 إلى المدينة حتى يساهموا في إعادة الحياة لاقتصادها المحلي المدمر، ويتمكنوا من إعادة علاقاتهم مع أقاربهم في المحافظة.

 

من جانبه، قال مدير شرطة محافظة جنين العقيد يوسف عزريل، إن الشرطة نشرت العشرات من أفرادها على شكل دوريات راجلة ومحمولة، في سائر أرجاء المدينة، من أجل توفير الظروف الأنسب لحركة الزوار والمتسوقين، وتسهيل تنقلهم في المدينة التي شهدت حركة تجارية نشطة مع وصول عشرات الأفواج بحافلات كبيرة مخصصة لنقل فلسطينيي الـ48، وبمركباتهم الخاصة.

 

وكان المحافظ موسى، ومدير الشرطة العقيد عزريل، قد استقبلوا فلسطينيي الـ 48 ممن توافدوا إلى المدينة من عدة مدن وقرى عربية داخل الراضي المحتلة.

انشر عبر