شريط الأخبار

فوز مخرج فلسطيني بجائزة دولية في السويد

01:23 - 04 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم-رام الله

فاز المخرج الفلسطيني يحيى حسونة، اليوم، بجائزة دولية في مهرجان تمبو 'TEMPO FILMFESTIVAL' السويدي، وذلك على فيلمه الوثائقي  (ONE WAY TIKET) الذي يتحدث عن معاناة الشباب في قطاع غزة، بفعل الحصار الإسرائيلي الظالم المفروض على القطاع منذ عامين.

 

يتناول الفيلم ثلاثة شخصيات أساسية من شباب غزة، الشخصية الرئيسية (عوض) الذي يفكر في الهجرة بسبب إغلاق جميع منافذ الحياة في وجهه، حيث يعيل أسرة مكونة من ستة أفراد جلهم من الأطفال إضافة إلى زوجته، ويقطن بالقرب من مخيم للاجئين الفلسطينيين، ويعيش حالة مأساوية يرثى لها كباقي الشباب الغزيين بسبب الحصار الإسرائيلي وإغلاق كافة المعابر في غزة.

 

ويضيء الفيلم في شخصيته الثانية على الشاب (علاء) الطالب الجامعي، الذي ضاقت به الحياة مما أضطره إلى العمل كبائع سجائر في شوارع غزة، ليقتات هو وأفراد أسرته نتيجة عدم توفر فرص عمل، رغم أنه يواصل مسيرته التعليمية ويحصل على رسوم الجامعة من بيع السجائر، وتدور في ذهنه أفكار للهجرة من الوطن للتغلب على مصاعب الحياة الاقتصادية التي خلفها الحصار والانقسام السياسي الحاصل في الأراضي الفلسطينية.

 

ويسلط الفيلم الضوء في الشخصية الثالثة على الشاب (عماد) الذي لا يملك أي عمل في غزة، ويحلم بالحصول على فرصة عمل وهو من رافضي الهجرة، ويقول عنها 'هذا مشروع إسرائيلي تهدف من وراءه المؤسسة الإسرائيلية إلى تفريغ القطاع من الشباب ليذوبوا في الخارج ضمن تجمعات ومؤسسات وأعمال بعيدة عن الوطن'.

 

وقال حسونة 'إنه تم إنتاج الفيلم من خلال ورشة عمل نظمتها جامعة بير زيت، بدعم من مؤسسة 'فوجو' السويدية، وبطاقم تدريب ضم البروفيسور بيو هيلم جويست، والمنسقة زين أبو قاسم.

 

وتسلم حسونة الذي لم يستطع السفر إلى السويد للمشاركة في حفل كان من المقرر أن يقام له بسبب الحصار وإغلاق المعابر، الجائزة في غزة.

 

ويعمل الصحفي والمخرج حسونة مع وكالة الأنباء الفرنسية في قسم التصوير التلفزيوني.

انشر عبر