شريط الأخبار

أبو الغيط: لو التقيت "ليبرمان" في اجتماع سأكتفي بالنظر إليه وسوف تظل يدي في جيبي

11:29 - 04 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكد وزير الخارجية المصري أنه لابد من احترام الكبرياء المصري ، ومن يتطاول ويسئ لهذا الكبرياء عليه أن يتحمل مسئوليته و يتحمل عواقب ما قاله ، وأضاف أبو الغيط أنه لو التقى بوزير الخارجية الإسرائيلي الجديد في اجتماع سيكتفي بالنظر إليه ،وقال أبو الغيط : ولكن بالتأكيد سوف تظل يدي في جيبي .

وأشار أبو الغيط أنه سبق وأن التقى مع وزراء خارجية إسرائيليين كُثر ولكن لم يحدث أن صرح احد منهم بما صرح به ليبرمان أو شتانيتيز وزير المالية ضد مصر وقال أبو الغيط أن ليبرمان قال ليذهبوا إلى الجحيم و طالب بتدمير السد العالي لإغراق مصر وهو رجل عليه أن يعيد التفكير فيما قال .

وعزا أبو الغيط أن أسباب عدم مشاركة الرئيس مبارك فى القمة العربية الأخيرة ، إلى الحرب الإعلامية على مصر أثناء أزمة غزة واستمرت بعدها بشكل أذى مصر وحاولنا بعد قمة الكويت وحتى أيام قليلة قبل عقد القمة الأخيرة أن نسعى لتحقيق المصالحة العربية مثلما نراها لان المصالحة ليست فقط لقاء وتحية بين الزعماء أو وزراء الخارجية .وأضاف : أن مصر ستبقى منفتحة للمستقبل وستعمل سويا مع كل الإخوة العرب على كافة المحاور ولكن إذا أساء أحد لمصر نقول له لابد من وقفة .

 

وأرجع أبو الغيط الصمت المصري تجاه ما تردد عن توجيه ضربة لقوافل تحمل أسلحة موجهة إلى غزة من أراضي السودان ، إلى أن مصر لم تشأ أن تحرج الإخوة في السودان ..وشكك أبو الغيط في وجود مثل هذه الأسلحة من الأساس ،وتساءل أبو الغيط عن خط سير تلك الأسلحة إذا صح ما نشر حولها ، وإذا كان قد تم استئذان مصر لإدخال تلك الأسلحة و المتفجرات إلى أرضها.

 

وقال أبو الغيط في "برنامج 24 ساعة" على قناة المحور : أن مصر تسعى للحفاظ على وحدة السودان و إقناع الجنوب بان الحفاظ على الوحدة يجب أن يكون الخيار الأول ،وكشف أبو الغيط أن مصر تقوم حالياً ببناء أربع محطات كهرباء ومدارس ، وقامت بافتتاح عشر عيادات في أنحاء السودان بجانب المستشفى المصري الموجود هناك .

انشر عبر