اعتقالهما منع حدوث سيناريو خطير..

"كاتب إسرائيلي": اعتقال الأسيرين في جنين لن يخفف عمق الفشل الإسرائيلي المدمر

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:42 م
19 سبتمبر 2021
أبطال انتزاع الحرية.jpg

أكد كاتب إسرائيلي أن تمكن جيش الاحتلال الإسرائيلي من اعتقال أسرى عملية انتزاع الحرية من سجن جلبوع لن يخفف عمق الفشل الإسرائيلي المدمر الذي ظهر بعد نجاح الأسرى من انتزاع حريتهم عبر نفق أسفل السجن الأكثر حراسة.

وقال الكاتب غال بيرغر في مقال على موقع هيئة الإذاعة الإسرائيلية "كان": "الأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم أصبحوا أبطالًا في الشارع الفلسطيني منذ زمن ودخلوا صفحات تاريخ النضال الفلسطيني.

وأضاف الكاتب الإسرائيلي: "يمكن القول بشكل شبه مؤكد أن اسمي الأسيرين الفارين اللذين تم اعتقالهما قبل ساعات، كانا يشبهان ولاعة حريق كبيرة، ولكن تم تجنبه".

وأوضح أن اعتقال الأسيرين منع وقوع سيناريو خطير سواء باندلاع مواجهات داخل مخيم جنين أو معركة عسكرية بين جيش الاحتلال والمقاومة في غزة كما أن اعتقال الأسيرين الأخيرين في جنين دون اصابتهما أو قتلهما جعل السلطة برام الله تتنفس الصعداء.

وأضاف الكاتب الإسرائيلي: "إن السلطة كانت تخشى سيناريو اختباء الأسيرين "انفيعات وكممجي" في جنين: لأنها ستجد نفسها حينها في محنة وإحراج كبيرين: فمن جهة ستطالبها إسرائيل بتسليمهما، ومن جهة أخرى لن يقبل الجمهور الفلسطيني مثل هذا التسليم، ولذلك ربما تنفست السلطة الصعداء كي لا تتدحرج الأمور إلى مثل هذا السيناريو الذي كانت تقف على أعتابه".

وأشار الكاتب إلى أنه من السابق لأوانه معرفة تأثير اعتقال الأسرى الفلسطينيين الذين حرروا أنفسهم من سجن جلبوع على الشارع الفلسطيني، رغم أن اعتقالهم منع اندلاع حريق كبير في الأراضي الفلسطينية، لأنه منذ هروبهم وحتى اعتقال آخرهم قبل ساعات، فقد جعل الفلسطينيين والإسرائيليين يعيشون الأيام الأخيرة على وتر حساس".