توفي متأثراً بإصابته بوباء كورونا

حركة الجهاد الإسلامي تنعي المجاهد رامي محمود السيد

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:43 م
05 سبتمبر 2021
حركة الجهاد الإسلامي تنعي المجاهد رامي محمود السيد

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الأحد5/9/2021م، الأخ المجاهد رامي محمود السيد "أبو البراء" الذي توفي ظهر اليوم متأثراً بإصابته بوباء كورونا، عن عمر ناهز الـ (43 عاماً).

وقالت الحركة في بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخه عنه، إن المجاهد رامي محمود السيد "أبو البراء" نشط في العمل الطلابي وكان أحد كوادر الرابطة الإسلامية (الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين)، كما نشط في العمل النقابي والاجتماعي التابع للحركة، راجية من الله ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يجمعه بمن سبقه من الشهداء والصالحين، وأن يسكنه الفردوس الأعلى.

وفيما يلي نص البيان:

🔻 بسم الله الرحمن الرحيم

"مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا"

نعي أخ مجاهد

بقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره، تنعى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الأخ المجاهد/ رامي محمود السيد "أبو البراء" الذي توفي ظهر اليوم متأثراً بإصابته بوباء كورونا، عن عمر ناهز الـ (43 عاماً) نشط خلالها في العمل الطلابي وكان أحد كوادر الرابطة الإسلامية (الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين)، كما نشط في العمل النقابي والاجتماعي التابع للحركة. 

نسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته وأن يجمعه بمن سبقه من الشهداء والصالحين، وأن يسكنه الفردوس الأعلى.

ونتقدم من عموم عائلته وأسرته وإخوانه بأصدق مشاعر العزاء والمواساة، راجين من الله العلي القدير أن يلهمنا جميعاً الصبر وحسن العزاء.

وإنّا لله وإنّا إليه راجعون

حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الأحد 27 محرم  1443هـ، 5 سبتمبر 2021م