شريط الأخبار

مصر تعتزم تجاهل وزير الخارجية الإسرائيلي الجديد "إلا إذا اعتذر" ليبرمان

01:26 - 02 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

صرح مسؤول مصري بأن مصر ستقاطع وزير الخارجية الإسرائيلي الجديد أفيغدور ليبرمان إلا إذا اعتذر عن تصريحات سابقة أساء فيها إلى مصر. وأوضح المسؤول لصحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أن مصر لن تتعامل مع ليبرمان لأنه "أخطأ بحقنا من قبل ويتعين عليه الاعتذار الان".

 

ونقلت الصحيفة في عددها اليوم الخميس عن المسؤول الذي لم تسمه أنه إذا لم يعتذر ليبرمان عن التصريحات السابق "فلن نتعامل معه" مضيفا ان كلامه عن ثقة.

وكان ليبرمان أثار غضب القاهرة في تشرين الاول (أكتوبر) الماضي عندما قال في جلسة خاصة بالكنيست أن الرئيس المصري "سيذهب إلى الجحيم" إذا كان لا يريد زيارة إسرائيل التي لم يزرها أبدا إلا لحضور جنازة رئيس الوزراء الراحل إسحاق رابين عام 1995 . كما سبق واقترح ليبرمان تدمير السد العالي في حال نشوب حرب بين مصر وإسرائيل.

 

وكان زعيم حزب "إسرائيل بيتنا"، أعرب أمس عن تطلعه لزيارة مصر قريبا، قائلا: "سيسعدني أن أزور مصر وأن أستقبل (في إسرائيل) القادة المصريين ولا سيما وزير الخارجية" أحمد أبو الغيط. وأضاف ليبرمان خلال مراسم تسلم السلطة من الوزيرة السابقة تسيبي ليفني في وزارة الخارجية: "أرى في مصر شريكا مهما وعنصرا لنشر الاستقرار في المنطقة، ومصر هي بالتأكيد عنصر مهم ودولة مهمة في العالم العربي".

 

واعتبر المراقبون أن هذه التصريحات تهدف إلى طمأنة مصر ، بعدما أعلن وزير خارجيتها أن مصر تنظر بتشاؤم إلى تشكيل حكومة يترأسها زعيم اليمين بنيامين نتانياهو في إسرائيل.

انشر عبر