شريط الأخبار

مقتل مستوطن وإصابة آخر في عملية فدائية قرب بيت لحم

12:30 - 02 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

قتل مستوطن إسرائيلي وأصيب آخر بجراح، في عملية فدائية قام بها عامل فلسطيني في محيط بؤرة بات عين الاستيطانية جنوب مدينة بيت لحم في الضفة المحتلة.

 

وقالت مصادر عسكرية عبرية إن المستوطن الذي قتل يبلغ من العمر 13 عاماً، فيما أصيب مستوطن آخر يبلغ من العمر 17 عاماً بجراح خطيرة.

 

وأوضحت المصادر أن عامل فلسطيني يعمل داخل البؤرة الاستيطانية أقدم على ضرب المستوطنين بالفأس الذي كان يحمله بيده، ومن ثم انسحب من المكان.

 

وتقوم شرطة الاحتلال بعمليات بحث لاعتقال منذ الهجوم.

 

وقد فرض جيش الاحتلال حظر التجول على أحياء في بيت أمر وهاجم موكب جنائزي في أعقاب هذه العملية.

 

وكانت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بارك عملية بيت لحم معتبرة إياها ردا طبيعيا على جرائم الاحتلال .

فيما نفى قيادي مسؤول في السرايا أي علاقته للسرايا ببيان مجموعات الشهيد عماد مغنية الذي أعلن المسؤولية المشتركة مع سرايا القدس عن الهجوم

وكانت مصادر أمنية إسرائيلية أكدت أن منفذ العملية الفدائية في مستعمرة "بات عاين" قرب مدينة بيت لحم بجنوب الضفة الغربية، قبل ظهر اليوم الخميس (2/4)، تمكّن من الانسحاب من المكان إلى جهة لم تُعرف بعد.

وقالت المصادر الإسرائيلية إن قوات الجيش والشرطة شرعت بعمليات بحث وتمشيط واسعة النطاق لتتبع منفّذ العملية، مشيرة إلى أنه لم يتم بعد العثور على الفلسطيني، في حين هرعت إلى المكان قوات من الشرطة والجيش والإسعاف.

 

يشار إلى أن هذه العملية تأتي بعد يوم واحد فقط من تسلّم بنيامين نتنياهو مهام منصبه رسمياً رئيس للوزراء الإسرائيلي، كما أنها تأتي في ظل عمليات استهدفت مستوطنين وجنود إسرائيليين في الآونة الأخيرة في أنحاء الضفة الغربية، كان آخرها مقتل شرطيين في منطقة غور الأردن.

انشر عبر