شريط الأخبار

النائب العبادسة:الحكومة الاسرائيلية الجديدة مجرمة كغيرها هدفها اقتلاع شعبنا من أرضه

12:12 - 02 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-غزة

وصف النائب عن كتلة التغيير والإصلاح الأستاذ يحيي العبادسة أن الحكومة الصهيونية الجديدة بالحكومة المجرمة كغيرها من الحكومات الإسرائيلية السابقة وقال : " هدفها اقتلاع الشعب الفلسطيني من وطنه ومصادرة أرضه والضغط عليه لتهجيره مرة أخرى بكافة السبل غير الإنسانية " وبالتالي فهي تعمل على نفي الوجود الفلسطيني  ماديا ومعنويا وفي جميع المجالات .

وتابع هذه الحكومة لا تخجل من إظهار وجهها الخبيث والإعلان بوضوح أنها ضد الحقوق الوطنية الفلسطينية ونيتها التسريع في تهويد القدس ومصادرة الأرض وبناء المغتصبات .

ومن ناحية أخرى دعا العبادسة من اسماهم بفريق أوسلو في إشارة إلى فريق رام الله الداعي إلى التفاوض مع الاحتلال وانتهاج الحل السلمي لإنهاء القضية الفلسطينية وإقامة الدولة وتحرير الأرض .

دعاهم إلى عدم الاستمرار في نهج الضياع وتعليق الآمال على عملية سياسية تستغل من طرف الاحتلال كغطاء لنهب الأرض وتهويد القدس.

و دعا حركة فتح إلى وقفة مسئولة وشجاعة مع النفس وإلى إعادة تقييم مسيرتها السياسية وإلى الكف عن وضع العقبات في وجه الحوار الفلسطيني في القاهرة وإلى إعلان الانسحاب من التزامات منظمة التحرير الفلسطينية التي تستغل لانتزاع الحقوق الوطنية الفلسطينية

وتابع العبادسة لا معنى لاستمرار التفاوض ولا معنى للحديث عن الشرعية وعن التزامات منظمة التحرير في الوقت الذي تتخلى فيه حكومة الاحتلال عن أي التزام وقعته و فيه حق لشعبنا الفلسطيني .

وقال العبادسة مخاطبا الفصائل الفلسطينية :"دعونا نجتمع على برنامج كفاحي مقاوم يحول الضفة إلى قاعدة صلبة للمقاومة بكافة أشكالها لآن ذلك أقصر الطرق لتحرير الأرض وبناء الدولة .

وحول استمرار الحصار المفروض على شعبنا الفلسطيني قال العبادسة :"نحن نتطلع إلى العالم الذي يحاصرنا ويضع الشروط على شعبنا وندعوه للكف عن النفاق  تجاه دولة الاحتلال وأن يلزمها بإرجاع الحقوق لشعبنا والانسحاب من أرضه وتمكينه من تقرير مصيره" كما وطالب العبادسة العالم الحر إلى ملاحقة الاحتلال قانونيا ومحاسبته على كل جرائمه بحق شعبنا الفلسطيني .

انشر عبر