الجبهة الشعبية: شعبنا هو من  اتخذ قرار المواجهة وحالة الاشتباك مع العدو

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:20 م
29 اغسطس 2021
الجبهة الشعبية (26).JPG

أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الأحد 29/8/2021، أن الشعب الفلسطيني هو من  اتخذ قرار المواجهة وحالة الاشتباك مع العدو، وأن حالة الاشتباك تأتي في السياق الطبيعي ورفض الوجود الصهيوني بكل أشكاله على الأرض الفلسطينية.

وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية محمد الغول لإذاعة صوت القدس:"شعبنا مصممٌ على استمرار الفعاليات الجماهيرية, وممارسة كل أشكال النضال والمقاومة.

ولفت الغول، إلى أن ما يقوم به الشباب الثائر من فعاليات الإرباك الليلي يأتي تزامناً مع ما يقوم به أهالي بيتا, وهذا يدلل على حالة النضال المتكاملة حيث لا يمكن تجزئة النضال  الفلسطيني.

وشدد على أن ما حققته المقاومة في معركة سيف القدس وحالة التشابك التي سادت في المعركة الأخيرة أربكت حسابات العدو, وأكدت أن الشعب الفلسطيني قادر على أن يواجه المحتل بوحدته .

وأشار الغول إلى أن استهداف الاحتلال وقصفه على غزة يأتي في إطار سلسلة الجرائم التي يرتكبها بحق شعبنا الفلسطيني.

وبين الغول، أن غطرسة الاحتلال لن تكسر من عزيمة شعبنا على مواصلة النضال, ولن يقبل سياسة الابتزاز لاسيما فيما يتعلق برفع الحصار, والمقاومة قادرة على فرض معادلاتها التي تؤكد على حق شعبنا الفلسطيني في مقاومة الاحتلال.

ولفت إلى أن المطلوب أن يكون وحدة وطنية, وأن ننهي حالة التجاذبات السياسية وأن نتفق على برنامج سياسي شامل لإدارة الصراع وإشعال انتفاضة في وجه الاحتلال.

واعتبر الغول، أن الضغط الدائم والمستمر خطوة مهمة وستجني ثمارها بشكل فاعل, وعلى الوسطاء الضغط على الاحتلال لرفع الحصار.

ونوه إلى أن الأدوات الشعبية البسيطة ستحدث خرقاً في جدار الحصار ووقف العدوان, لأن شعبنا يرفض وجود الاحتلال على أرضنا.