شريط الأخبار

الخارجية الأميركية: سنتعاون مع حكومة نتنياهو من أجل دفع حل الدولتين

08:55 - 02 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم – غزة

رفض المتحدث بلسان وزارة الخارجية الأميركية التعقيب على تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي الجديد أفيغدور ليبرمان، بشأن عدم التزام إسرائيل بمبادئ أنابوليس، لكن المتحدث أوضح أن 'إدارة الرئيس أوباما ستتعاون بشكل وثيق مع حكومة نتنياهو من أجل دفع حل الدولتين لشعبين".

 

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية مساء أمس الأربعاء، إن ليبرمان أجرى محادثات هاتفية مع كل من وزير الخارجية الإسباني ووزير الخارجية الإيطالي، وكذلك مع مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي، خافيير سولانا.

 

 وقال مكتب ليبرمان إن الثلاثة أعلنوا أنهم سيتعاونون معه، وإنهم دعوه للقائهم.

 

ورفضت مصادر رفيعة في مكتب نتنياهو التنصّل من تصريحات ليبرمان، وقالت لموقع إسرائيلي إن 'أنابوليس مجرّد اسم'. فيما قال بيان رسمي إن رئيس الحكومة الإسرائيلي 'يعتقد أنه يجب التفاوض مع الفلسطينيين في ثلاثة مسارات متوازية: سياسي واقتصادي وأمني. ويؤمن أنه يجب دفع عملية سياسية أمام الفلسطينيين، من أجل دفع السلام في المنطقة'.

 

من جهة أخرى هاجم نواب من 'كاديما' تصريحات ليبرمان، وقالوا إنها تمس بالعلاقات الإسرائيلية-الأميركية وبأمن دولة إسرائيل، وإن سياسة حكومة نتنياهو ستؤدي إلى نبذ إسرائيل في المجتمع الدولي.

 

وكان ليبرمان قد صرّح أمس خلال تسلمه وزارة الخارجية بأن حكومة نتنياهو لن تلتزم بمبادئ أنابوليس ولن تقدّم أية تنازلات، وأضاف أنها ستلتزم بخارطة الطريق فقط، لأنها اتفاقية دولية.

 

يذكر أن الحكومة الإسرائيلية كانت أقرت تفاهمات أنابوليس في كانون الأول/ ديسمبر 2007، بمعارضة أفيغدور ليبرمان.

انشر عبر