صحيفة أمريكية: اجتماع "بايدن" و"بينيت" سيتناول ترميم العلاقات بين "السي آي ايه" و"الـموساد"

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:10 م
27 اغسطس 2021
الموساد

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية اليوم الجمعة، النقاب أن ابرز المواضيع التي سيتناولها اللقاء بين الرئيس الأمريكي جو بايدن، ورئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، مساء اليوم هو ترميم العلاقات بين وكالة المخابرات المركزية الأميركية "سي آي إيه"، وجهاز المخابرات "الموساد" التابع للاحتلال.

وأوضحت الصحيفة حصول زعزعة في العلاقات بين المخابرات الأمريكية والإسرائيلية، بعد تسلم إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مقاليد الحكم.

وأشارت إلى أن أجهزة المخابرات في البلدين تمتعت بتاريخ طويل من التعاون وعملت مع بعضها خلال إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب التي وافقت على العديد من العمليات "الإسرائيلية" في "حرب الظل" ضد إيران.

ولفتت الصحيفة إلى أن "إسرائيل" زودت الولايات المتحدة بمعلومات استخبارية موثوقة بشأن الأنشطة النووية الإيرانية وبرامج الصواريخ، ودعمها لتنظيمات المقاومة في المنطقة.

وقالت :"أن هذا الوضع تغير بعد انتخاب الرئيس بايدن، الذي وعد بالعودة إلى الاتفاق النووي مع إيران، وهو أمر تعارضه "إسرائيل" بشدة، في المقابل قلص رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي السابق بنيامين نتنياهو، تبادل المعلومات الاستخباراتية مع الولايات المتحدة، لأنه لم يثق بإدارة بايدن.

ويشار إلى أنه تأجل أول اجتماع بين بايدن وبينيت في البيت الأبيض إلى اليوم الجمعة بسبب الأحداث الأخيرة في أفغانستان.

والجدير ذكره أنه من المقرر أن يركز اجتماع بايدن وبينيت على مواجهة البرنامج النووي الإيراني، وتعزيز الدعم الأمريكي "لإسرائيل".