بعد انتصاره في معركة الأمعاء الخاوية

الشيخ عدنان يزور ذوي الأسير الفتحاوي مجاهد حامد بسلواد برام الله

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:53 م
25 اغسطس 2021
الشيخ عدنان يزور ذوي الأسير الفتحاوي مجاهد حامد بسلواد برام الله

قام الشيخ القيادي خضر عدنان، امس، فور الإفراج من سجون السلطة برفقة الأسرى المحررين ماهر الأخرس ولؤي الأشقر، بزيارة ذوي الأسير الفتحاوي مجاهد حامد بسلواد بمحافظة رام الله بالضفة المحتلة، لتهنئة ذويه بانتصاره في معركة الأمعاء الخاوية.

وأصر الشيخ خضر عدنان أن يقوم بهذه الزيارة حتى قبل أن يصل إلى أهله ورضيعتهم زينب التي أصيبت خلال التضامن معه بضربة شمس، حيث

وأوضحت مهجة القدس، أن الشيخ عدنان توجه برفقة عددٍ من الأسرى المحررين لبيت الأسير الفتحاوي مجاهد حامد، لإيصال رسالة مقاومة ووحدة وتعالي على الجراح وتصويب للبوصلة وتأكيداً على أن عدونا واحد، وما يجب أن يجمعنا أكبر من كل شيء، فهل تعي قيادة السلطة ومن ضربه واعتقله ونكل به وتعرض لزوجته ـم عبد الرحمن هذه الرسالة.

وخلال الزيارة، أبرق عدنان بالتحية للأسير مجاهد حامد ولبلدة سلواد التي خرجت الأبطال أمثال الأسير ثائر حماد قناص عملية عيون الحرامية، والأسير إبراهيم حامد بطل القسام وأحد أبرز قادة الحركة الأسيرة.

وكان الشيخ خضر عدنان والمعتقلين السياسيين وهم عمر عساف وفادي قرعان وإبراهيم أبو العز ولؤي الأشقر قد أعلنوا إضرابهم المفتوح عن الطعام فور اعتقالهم من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة، ورفضوا تعليق إضرابهم حتى الإفراج عنهم.

وقاموا بتعليق إضرابهم في منزل الأسير نضال زلوم بمدينة رام الله، وهو محكوم بالسجن المؤبد، ومن الأسرى المحررين في صفقة وفاء الأحرار والمعاد اعتقالهم تعسفياً من قبل قوات الاحتلال الصهيوني.