أمن السلطة يواصل اعتقال الشيخ خضر عدنان لليوم الثاني بتهمة إثارة النعرات الطائفية !!!

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:21 ص
23 اغسطس 2021
زوجة الاسير خضر عدنان.jpg

تواصل عائلة الشيخ خضر عدنان اعتصامها امام مجمع المحاكم في مدينة البيرة وسط الضفة الغربية لليوم الثاني على التوالي، احتجاجا على اعتقاله التعسفي من قبل الاجهزة الامنية الفلسطينية يوم امس الاحد (22 آب/ أغسطس).

وكانت قوة امنية خاصة اختطفت الشيخ خضر عدنان خلال اعتصامه امام مقر مجمع المحاكم برفقة عائلته وعائلة الشيخ ماهر الأخرس، بالتزامن مع محاكمة ثلاثة وعشرين ناشط اعتقلتهم الاجهزة الامنية قبل مشاركتهم في مسيرة احتجاج كان من المقرر ان نجري على دوار المنارة وسط رام الله السبت الفائت(21 آب/أغسطس)،بينهم الشيخ الاخرس.

وخلال عرضه اليوم الاثنين على النيابة العامة الفلسطينية، وجهت للشيخ خضر عدنان تهمة إثارة النعرات الطائفية، والتجمهر غير المشروع، وذم موظف اثناء عمله الحكومي.

 واحتجاجا على هذه التهم ورفضا لها امتنع الشيخ عدنان عن توقيع توكيل للمحامي، فيما لم تقرر النيابة حتى الأن بشأن الإفراج عنه أو تمديد اعتقاله.

وترفض زوجة الشيخ عدنان وعائلة الشيخ الأخرس مغادرة المكان حتى الإفراج عنهم، بالرغم من نقل طفلة الشيخ خضر عدنان (زينب اربعة شهور)الى المستشفى لتلقي العلاج بعد تعرضها بضربة شمس اثناء تواجدها برفقة والدتها المعتصمة منذ يوم امس امام المقرات الامنية.