شريط الأخبار

من المسؤول عن جهازي الشاباك والموساد في حكومة نتنياهو؟!

01:29 - 01 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

تساءل مسؤلون في حكومة أولمرت –المُنتهية الولاية-، عن عدة أمور، بعد أن شكل نتنياهو الحكومة الإسرائيلية الأكبر في تاريخ إسرائيل والتي قُسمت فيها الوزارات إلى اسماء متعددة لإرضاء كافة الأحزاب المشاركة في الحكومة.

 

وجاء في التساؤلات، من سيكون مسئول مجلس الأمن القومي، هل هو رئيس الحكومة نتنياهو أم أنه وزير الشئون الاستراتيجية موشيه يعلون، ومن سيكون مسئولا عن جهاز الشاباك، هل هو رئيس الحكومة أم أنه وزير المخابرات "دان مريدور".

 

واعتبر المسئولون أنه إذا أُخِذت هذه السلطات من نتنياهو فإن هذا الشيء من الممكن له أن يمس بالقوانين الموجودة، وبقوانين الحكومة.

 

يشار إلى أن قانون مجلس الأمن القومي يتبع لرئيس الحكومة الإسرائيلية، لكن التساؤل الموجود "من الذي سيُقِر النظام اليومي للكابينيت، هل هو الوزير موشي يعلون أو رئيس الحكومة؟".

 

بدوره أوضح سكرتير الحكومة المُرتقب "تسفي هاوزر"، أن الحديث يدور عن ادعاءات باطلة، مشيرا إلى أن رئيس مجلس الأمن القومي سيبقى حسب القانون يتبع لرئيس الحكومة، الذي سيمده بالخدمات والمعارف واشياء أخرى لمكاتب الحكومة، مثل مكتب الشئون الاستراتيجية.

 

وحسب قوله "فإن مجلس الأمن القومي عمل بهذه الطريقة أيضا، خلال فترة ولاية الحكومة المُنصرفة، قبل أن يتم إلغاء وزارة الشئون الإستراتيجية، بعد استقالة ليبرمان من حكومة أولمرت".

ونوهت صحيفة يديعوت إلى لبس آخر، وهو "هل الشاباك والموساد سيتبعان لرئاسة الحكومة، بما أن دان مريدور سيكون مسئولا عن مكتب شئون المخابرات، وبالتالي سيكون مسئولا عن الجهازين؟".

 

وتساءلت "ماذا سيحدث بخصوص إعطاء التصريح للعمليات العسكرية والطلعات الجوية؟، هل بإمكان رئيس الحكومة إعطاء تصريح بشأنها؟، وهل بإمكان مريدور إعطاء تصريح بهذا الشأن أم لا؟".

 

ولفتت إلى أنه ومن أجل السماح بالعمليات والطلعات الجوية، يجب على رئيس الحكومة والوزير مريدور أن يجتمعا، مشيرة إلى أنه ومن أجل تنفيذ هذا الأمر يجب أن يكون هناك تغيرات في الدستور، والتي على أثرها من المتوقع أن يتم المس بالقدرات العملية للشاباك والموساد.

 

وأوضح سكرتير الحكومة المُرتقب، بأنه ليس هناك نية لتغيير القوانين وتغيير القرارات الحكومية، وهذا الأمر مرتبط بكافة المواضيع المُتعلقة بلجنة الطاقة النووية والتي ستكون تابعة لمريدور.

انشر عبر