شريط الأخبار

رُبع المزارعين في الجنوب الإسرائيلي على وشك الإفلاس

11:53 - 01 آب / أبريل 2009

فلسطين اليوم-القدس

كشفت مدير الشركة الزراعية الكُبرى في المناطق الإسرائيلية موشي هنيغب، النقاب عن  أن الوضع المالي لرُبع المزارعين في جنوب إسرائيل، صعب للغاية وجزء منهم على وشك إعلان الإفلاس، محذرا من أنه إذا لم التحرك بالسرعة المطلوبة فإن الوضع سيزداد خطورة، وستكون الزراعة في الجنوب محل سؤال كبير لا إجابة عليه.

 

وتدير الشركة الزراعية الكُبرى، نحو  150 ألف دونما، موزعة على 34 قرية بلدة في الجنوب.

 

وقال هنيغب، إن المزارعين في الجنوب مرّت عليهم سنة صعبة جدا، تسببت في خسائر فادحة تُقدّر بملايين الشواكل، مشيرا أنه فيما عدا ذلك أيضا القحط الذي أصاب المنطقة لمدة 4 سنوات متواصلة، وكذلك الأزمة الاقتصادية الحالية، وخاصة تدهور سعر العملات.

 

وأشار هنيغب إلى أن هذه الأمور تسببت في إعلان الإفلاس لعدة مزارعين، وقال "من الملاحظ أن مجال الزراعة في الجنوب، بدأ بالانقراض، ولا يوجد لدى المزارعين المبالغ الكافية للتغطية على الخسائر، وكثير من المزارعين تركوا الزراعة، وتوجهوا لأعمال أخرى كالسياحة، وأقاموا متنزهات ومنتجعات للاستضافة في الجنوب".

 

وأوضح المتحدث بأنه "بالإضافة إلى كل ما سبق، هناك أيضا الوضع الأمني والذي جعل الكثير من المزارعين تركوا الجنوب، ومن الطبيعي أن يتركوا الزراعة والحقول التابعة لهم".

انشر عبر