شريط الأخبار

سخط في الجيش الإسرائيلي على كلية رابين التي نشرت إفادات الجنود في حرب غزة

10:10 - 31 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة 

قالت القناة الإسرائيلية السابعة إن هناك سخطاً في أوساط قادة الجيش الإسرائيلي على كلية رابين العسكرية التي نشرت إفادات الجنود الإسرائيليين في حرب غزة, حيث اتهم هؤلاء القادة رئيس الكلية داني زمير بالوقوف وراء هذا العمل الذي يأتي بشكل مدروس لتحقيق مصالح لأجندة سياسية يتصل بها حسب زعمهم, واتهموه بأنه انتهز بشكل سافر الجنود الذين أدلوا بشهادات سمعوها من جنود آخرين.

 

وعقب قرار رئيس هيئة الادعاء العسكري الجنرال أفيحي مندلبليت بإغلاق ملف التحقيق في موضوع شهادات الجنود بحجة قلة الأدلة, توقع بعض الضباط إيقاف تعامل الجيش مع هذه الكلية في ظل استمرار إداراتها الحالية, عقابا لها على ما سببته الشهادات التي تم نشرها من ضررا للجيش.

 

ويقف على رأس الكلية الجنرال داني أزمير وكان يشغل منصب نائب قائد سرية في الجيش وهو أحد رجال الحركة الكيبوتسية وناشط في حزب العمل وأيضا ناشط في مواقع الانترنت التابعة لحركات اليسار.

 

وكشفت القناة أن أزمير هو متهرب سابق من الخدمة العسكرية عام 1990 عندما كان قائد سرية مظليين بالاحتياط مناطق الضفة الغربية, ودافع عن نفسه بأنه كان يتهرب من الخدمة كقائد سرية في وضع معين في نابلس وقال "حوكمت بالسجن 30 يوما و استمريت في الخدمة بالاحتياط وأنا نائب قائد سرية وخلال ال19 سنة التي فاتت خدمت بالضفة وأيضا بالحرب اللبنانية الثانية".

انشر عبر