بعد 3 سنوات.. حكومة الاحتلال تُصادق على الميزانية

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:35 ص
02 اغسطس 2021
رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت.jpg

صَادَقت حكومة الاحتلال "الإسرائيلي" صباح اليوم الإثنين 2/8/2021، على الميزانية للعامين 2021 و2022، وذلك بعد أن تواصلت ما تسمى طواقم وزاراتي المالية والصحة إلى تفاهمات بشأن الميزانية المخصصة لوزارة الصحة، وهي التفاهمات التي مهدت الطريق للمصادقة على الميزانية بتأخير 3 سنوات.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية "كان" أن هذه التفاهمات أتت عقب جلسات ومشاورات مطولة بين مختلف الوزارات الحكومية، مشيرة إلى أن هذه التفاهمات المتبلورة داخل حكومة نفتالي بينيت، سرعت عملية المصادقة على ميزانية 2021 و2022.

وتأتي هذه التطورات، بعد ثلاث سنوات من المصادقة على آخر ميزانية للدولة، وصادقت الحكومة على الميزانية بعد مناقشات مطولة، وبعد ذلك سيتعين على الحكومة طرح الميزانية للتصويت لنيل ثقة الكنيست.

ومنذ، أمس الأحد، ناقشت الحكومة الإسرائيلية مشروع الميزانية، وجرت المفاوضات بين مختلف الوزارات الحكومية في غرف منفصلة، حيث كان الجدل الرئيسي والخلافات حول المصادقة على الميزانية هو مسألة الميزانية الخاصة بوزارة الصحة، التي طالب الوزير نيتسان هوروفيتس بتخصيص ميزانيات إضافية.

وبعد مناقشات طويلة تم الموافقة على رصد ميزانية إضافية بقيمة 2 مليار شيكل لوزارة الصحة، كما كانت قضية الإصلاحات في قطاع الزراعة مثار للجدل والخلافات بين حزبي العمل، و"كاحول لافان" ووزير المالية، أفيغدور ليبرمان.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصادر مطلعة على المشاورات الحكومية قولها إن "التفاهمات ساهمت بالمصادقة على الميزانية خلال جلسة الحكومة، على أن يتم لاحقا عرض مشروع الميزانية على الكنيست للتصويت".