شريط الأخبار

التجمع الإعلامي: قضيتنا نقابية و نرفض التجريح الشخصي ببعض الصحفيين ونستنكر إطلاق النار على صحيفة الحياة الجديدة

03:10 - 30 تشرين أول / مارس 2009

غزة: فلسطين اليوم

استنكر التجمع الإعلامي الفلسطيني تحويل ملف إصلاح نقابة الصحافيين إلى قضية أشخاص و الإطاحة بهم ككبش فداء معتبرا ان "أن ملف النقابة أكبر وأسمى من حالة التجريح والإساءة" .

واستنكر التجمع الإعلامي في بيان صحافي له الإساءة لبعض الصحفيين و التجريح بهم على خلفية دعوات الإصلاح و إجراء انتخابات نقابية و تفعيل النقابة بكافة دوائرها على أسس نقابية ومهنية.

ودعا البيان كل الأطراف والكتل والشخصيات الإعلامية للتحرك من اجل تفعيل النقابة كي يستنفع بها جميع الإعلاميين، رافضا في الوقت ذاته أن يتم استثناء أي طرف مهما كان باعتبار أن قضية النقابة ليس ملك لشخص أو جهة بعينها بقدر ما هو ملك لكافة الصحفيين والأجيال الصحفية الواعدة.

واستنكر التجمع في بيانه تعرض مقر صحيفة الحياة الجديدة برام الله لإطلاق النار، داعيا الجهات الأمنية لوقف حالة الانفلات التي تستهدف صحيفة الحياة للمرة الرابعة.

وطالب التجمع ايضا، وقف الملاحقة والمسائلة الأمنية للصاحفيين والإعلاميين سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة، و الإفراج عن أربعة صحافيين لا زالوا معتقلين لدى الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية، وهم فريد حماد وإياد سرور واحمد البيكاوي وبسام السايح.

انشر عبر