شريط الأخبار

من يكذب: أولمرت أم القناة العاشرة أم الأولى، وماذا يجري خلف كواليس شاليط؟

12:33 - 30 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم: قسم المتابعة 

24 ساعة متبقية لانتهاء حكومة أولمرت ، ولكن هناك أمور تدور من خلف الكواليس حول صفقة تبادل الأسرى فأمس السبت ذكر التلفزيون الإسرائيلي القناة العاشرة في نشرة الساعة الثامنة مساء بان مبعوث أولمرت عوفر ديكل توجه للقاهرة للاستمرار في المفاوضات مع الوسطاء المصرين لإتمام صفقة تبادل الأسرى وبعد مرور أربع ساعات على هذا النبأ في القناه العاشرة أصدرت مصادر رسمية في مكتب أولمرت بان ديكل لم يتوجه للقاهرة  وان لا علم لهم عن المكان الذي يتواجد فيه.

 

ومساء اليوم خرج التلفزيون الإسرائيلي القناة الأولى في نشرة الساعة الثامنة لتقول بان عوفر ديكل عاد لإسرائيل، ووفقا للتقرير فالمفاوضات حول شليت عالقة، فمن يكذب على من.. القناة العاشرة أو الأولى أو مكتب أولمرت ؟ أو انه في حقيقة الأمر تجري من خلف الكواليس حول صفقة شليت؟

 

على أي حال تبقى فقط 24 ساعة لحكومة أولمرت وملف شليط وغداً الاثنين سيكون الفاصل، فان كان ديكل بالفعل لم يتوجه للقاهرة كما ذكر مكتب أولمرت فلن يدعو أولمرت وزراءه للبت في قضية صفقة تبادل الأسرى، أما اذا دعا صباح الغد أولمرت وزراء الحكومة لجلسة طارئة فهذا يعني أن ديكل بالفعل كان في القاهرة وان تكذيب مكتب أولمرت للقناة العاشرة حول توجه ديكل للقاهرة ما هو إلا في إطار الحفاظ على سرية المفاوضات التي قام بها ديكل.

انشر عبر