شريط الأخبار

بدء وصول القادة العرب لقمة الدوحة المقررة غدا

10:21 - 29 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

يبدأ اليوم وصول القادة والزعماء العرب إلى الدوحة للمشاركة في القمة العربية الدورية التي تستضيفها العاصمة القطرية غدا الاثنين مدة يومين. ويغيب عن هذه القمة الرئيس المصري حسني مبارك الذي قرر إيفاد وزير الشؤون القانونية والمجالس النيابية مفيد شهاب لرئاسة وفد مصر إلى القمة.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد أول القادة الواصلين إلى الدوحة أمس حيث أجرى مباحثات مع أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني.

وكان وزراء الخارجية العرب قد عقدوا أمس اجتماعا تحضيريا جرى خلاله إعداد الملفات التي سترفع إلى القادة العرب في قمتهم التي تصدرها ملف المصالحة العربية.

وتوصل الوزراء إلى صيغة بيان مشترك يرفض قرار المحكمة الجنائية الدولية بتوقيف الرئيس السوداني عمر حسن البشير.

ونفي رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني -في مؤتمر صحفي مشترك مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الليلة الماضية- وجود أي خلاف عربي بشأن رفض مذكرة التوقيف، وأكد أن هناك "توافقا عربيا واضحا سيعكسه البيان الخاص في هذا الموضوع".

غير أن المسؤول القطري تفادى الإجابة عن سؤال بشأن عقد قمة تضامنية مع البشير دعا إليها السودان، وإن كان أكد أن "رؤساء كثيرين ملتزمون بالذهاب إلى السودان في القريب العاجل". وأفاد مراسل الجزيرة سمير عمر أن موضوع القمة التضامنية رُحّل إلى القادة. 

وردا على سؤال عن دعوة العرب القضاء الدولي إلى التحرك بغزة وعدم قبوله في السودان قال الأمين العام لجامعة الدول العربية إن الوضعيتين مختلفتان تماما، على اعتبار أن ما يجري في دارفور شبه حرب أهلية تشارك فيها أطراف كثيرة تتقاسم المسؤولية عما يجري، وأن مذكرة التوقيف هي بحق رئيس في السلطة، أما ما يجري في فلسطين فهو احتلال عسكري مسؤول عن كل ما يقع على الأرض.

وكانت منظمة العفو الدولية قد دعت القادة العرب إلى التعاون في تنفيذ مذكرة الجنائية الدولية وذكرتهم بدعواتهم إلى تطبيق القانون الدولي أثناء العدوان الإسرائيلي على غزة.

ولم يعرف ما إذا كان البشير سيحضر القمة، وقد غادر وزير الدولة السوداني للخارجية علي كرتي الدوحة إلى الخرطوم أمس للتشاور بشأن رئاسة وفد بلاده على أن يعود اليوم.

انشر عبر