شريط الأخبار

مواجهات مسلحة قرب رام الله بين مشتبه بسرقة مصرف والشرطة الفلسطينية

12:37 - 28 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم-رام الله 

أصيب ضابط شرطة فلسطيني، بجروح الليلة الماضية، إثر اشتباكات مسلحة وقعت بين مسلحين فلسطينيين، وعناصر من الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في مخيم الأمعري للاجئين الفلسطينيين، في أعقاب قيام تلك الأجهزة باعتقال عدد من سكان المخيم، تشتبه بعلاقتهم  في قضية سرقة "البنك العربي" فرع البيرة يوم الاثنين الماضي، وسرقة مبلغ كبير من المال.

 

وقال شهود عيان، إن عددا من الشبان من سكان المخيم، أقدموا على إغلاق الطريق بين القدس ورام الله، بإطارات مشتعلة،  وأطلقوا النار في الهواء، واشتبكوا مع عناصر من الأمن الفلسطيني، التي وصلت إلى المكان.

 

وقال الناطق بلسان قوى الأمن العميد عدنان الضميري "إن مجموعة من الخارجين على القانون قامت بإغلاق الشارع العام وإطلاق النار وعندما تدخلت قوى الأمن قام بعضهم بإطلاق النار على الأمن الفلسطيني ما أدى إلى إصابة أحد الضباط بإصابة طفيفة".

 

وأضاف الضميري " لقد تحركت قوى الأمن الفلسطيني لضبط الموقف وجرى تطويق الأحداث مؤكدا انه من غير المسموح لأي كان بالخروج على القانون وإطلاق النار وإغلاق الشارع".

 

وقد شهدت العديد من مدن الضفة الغربية المحتلة في الآونة الأخيرة، حالات من الفلتان الأمني، من بينها سرقة البنك العربي في مدينة رام الله،عاصمة السلطة الفلسطينية، من قبل ستة مسلحين،واقتحام مقر النيابة العامة في بيت لحم، والاعتداء على قاض ، من قبل عناصر أمنية فلسطينية في بيت لحم،ومقتل العديد من المواطنين الفلسطينيين، وإطلاق النار أكثر من مرة على مقر صحيفة الحياة الجديدة في رام الله، التابعة للسلطة الفلسطينية، وإحراق منازل، وإحراق سيارة تابعة لمدير عام وزارة الشباب والرياضة الفلسطينية في مدينة نابلس.

انشر عبر