شريط الأخبار

في ذكرى كامب ديفيد: (89%) من الإسرائيليين يؤيدون إعادة احتلال سيناء كليا أو جزئيا

08:27 - 28 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

بيّن استطلاع للرأي، نشر يوم أمس الجمعة، أن (89%) من الإسرائيليين يؤيدون إعادة احتلال شبه جزيرة سيناء المصرية، كليًا أو جزئيًا.

 

وبحسب الاستطلاع التي أجراه 'المعهد الإسرائيلي للديمقراطية' لمناسبة مرور 30 عامًا على توقيع معاهدة السلام المصرية – الإسرائيلية، فأن (33%) من الإسرائيليين يرون أن على إسرائيل إعادة احتلال شبه جزيرة سيناء، و(19%) يؤيدون إعادة احتلال معظمها، و(29%) يؤيدون احتلال جزء منها، و8% يؤيدون احتلال جزء صغير، وفقط (11%) لا يؤيدون 'استرجاع' أي جزء ولو صغير منها.

 

واستعرض الاستطلاع التغير الذي حدث في توجهات الرأي العام الإسرائيلي، منذ توقيع اتفاقية السلام حتى الآن؛ حيث أشار إلى أنه في يناير1979، أي قبل توقيع الاتفاق بشهرين، أعرب (61%) من الإسرائيليين عن اعتقادهم بأن مصر معنية بتدشين سلام مع الدولة العبرية وفق الشروط التي تقبلها الأخيرة، وفي يناير1980 أعرب (74%) منهم عن نفس الرأي.

 

وفي أبريل 1979 أعرب (76%) من الجمهور الإسرائيلي عن توقعهم حدوث تحسن ملحوظ في العلاقات المصرية- الإسرائيلية على المستويات الأمنية، والاقتصادية، والسياسية، والاجتماعية، في حين أعرب (65%) منهم أن الجانب الأمني هو الذي سيشهد تحسنا فقط، وتوقع (49%) منهم أن يحدث هذا التحسن في الجانب الاقتصادي، وقدّر (42%) أن يكون في الجانب الاجتماعي.

 

وأعرب (70%) عن تشككهم في أن مكاسب السلام مع مصر، كانت أكثر من خسائره بالنسبة لإسرائيل.

 

 

انشر عبر