حركة الجهاد الإسلامي تهنئ الشيخ خضر عدنان بانتزاع حريته

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 04:50 م
28 يونيو 2021
الشيخ خضر عدنان.jpg

تقدمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الاثنين، بالتهنئة من الشيخ المجاهد خضر عدنان بانتزاع حريته رغماً عن أنف الاحتلال بعد انتصار جديد حققه في مواجهة الاعتقال الإداري.

وكانت أفادت مؤســـسـة مهجة الـقـدس للـشـهـداء والأسـرى والجرحى في وقت سابق اليوم الاثنين، أن قوات الاحتلال أفـرجـت عن الأسير القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر عدنان محمد موسى (43 عامًا) من بلدة عرابة بمحافظة جنين شمال الضفة المحتلة، وذلك بعد أن أمضى في الاعتقال الإداري شهرًا كاملًا.

بدورها أفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال افرجت عن الشيخ القيادي خضر عدنان على حاجز الجلمة شمال جنين، بعد اعتقال دام نحو شهر أضرب خلاله عن الطعام 25 يوماً متواصلة.

جدير ذكره أن الشيخ الأسير المحرر خضر عدنان ولد بتاريخ 24/03/1978م، وهو متزوج ولديه تسعة أبناء؛ واعتقل سابقًا في سجون الاحتلال الصهيوني اثنا عشر اعتقالًا على خلفية عضويته ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وهو مفجر معركة الإرادة، معركة الأمعاء الخاوية ضد سياسة الاعتقال الإداري التعسفي بدون توجيه اتهام، وحقق انتصارًا نوعيًا في ثلاث إضرابات سابقة خاضها في الأسر وتكللت برضوخ الاحتلال لمطلبه في الحرية