شريط الأخبار

تدريبات للناتو في النرويج لمواجهة أعداء مسلمين مفترضين

10:23 - 27 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم-قسم المتابعة 

  اختتم حلف شمال الأطلسي (الناتو) أمس تدريبات في منطقة مأهولة بالسكان في شمال النرويج, يواجه خلالها الجنود أعداء وهميين ومحتملين من المسلمين يرتدون العباءات والكوفيات العربية ويختبئون في الكهوف.

 

وانتقدت إحدى المشاهدات للتدريبات ماريانا ستوره تدريبات الناتو في منطقة ترومس التي كانت تغطيها بشكل دائم الثلوج السبت الماضي, قائلة إنها ليست طبيعية عندما يشاهدها أهالي المنطقة. وأضافت أن الناتو ليس جادا في عمله الاحترافي وينقصه الفهم الثقافي والاجتماعي عن المسلمين.

 

وقالت ستوره إنه تواجد وقت التدريبات كثير من الأطفال الذين كادوا يظنون ويعتقدون فعلاً بوجود هؤلاء الأعداء المسلمين على أراضيهم وأنهم فعلاً الأعداء الرسميين للحلف.

بينما رد عليها المسؤول عن التدريبات العكسرية النقيب روي ابسلن باعتذاره لوجود أطفال وقت التدريبات, وقال إنه لم يكن متعمدا إظهار الأعداء من خلال لباسهم الذي يوحي على أنهم مسلمون, ولكنها تدريبات هامة للقوات النرويجية.

 

وقال إنه سوف يمنع الجنود من ارتداء أي لباس يوحي بأنه عربي أو إسلامي. وشارك في هذه المناورات 13 دولة من الحلف الأطلسي وبمجموع 7 آلاف جندي, وقد بدأت في 16 مارس وانتهت أمس. 

انشر عبر