شريط الأخبار

الجبهة الشعبية تدعو الجامعة العربية لإيلاء القضية الفلسطينية اهتماماً أكبر

01:10 - 26 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم- غزة

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الخميس، اجتماع مجلس الجامعة العربية المنعقد في العاصمة القطرية الدوحة، تحضيراً للقاء القمة العربية المزمع عقدها نهاية هذا الشهر إلى وضع القضية الفلسطينية، ودعم مقاومة الشعب الفلسطيني على مختلف المستويات على رأس جدول الأعمال.

 

وطالب ناطق باسم الجبهة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، بوقف الرهان على الحلول الأميركية الإسرائيلية، وما يسمى بمفاوضات السلام، وإيجاد البدائل الوطنية، والقومية الكفيلة بوضع حد لتوظيف الاحتلال لهذه المفاوضات، وما يسمى بمشاريع السلام غطاءً لكسب الوقت في فرض سياسات الأمر الواقع، عبر مضاعفة وتسريع الاستيطان، وتهويد المدينة المقدسة بشكل لم يسبق له مثيل، في سياق مخططات إستراتيجية محكمة، تستهدف تفتيت القضية الفلسطينية أرضاً، وشعباً، وكياناً، وهوية، وحقوقاً، وإطباق السيطرة على المنطقة وثرواتها، وشعوبها، بحيث تحتل دولة الاحتلال مركزها الأمني، والاقتصادي المهيمن.

 

وأكد الناطق، على الضرورة الوطنية والقومية الملحة، لوضع ملف جرائم الحرب، التي اقترفت ومازالت تقترف يومياً في قطاع غزة، وعلى امتداد الأرض الفلسطينية، وجلب قادة الاحتلال وجيشه للمحاكم الدولية موقع التطبيق، وخصوصاً في ظل بواكير الممارسات العنصرية الصهيونية الجديدة، المنفلتة من عقالها، والتي كانت مدينة أم الفحم بالأمس البطلة لعرض العضلات الفاشية في ظل حماية ودعم من أجهزة أمن دولة الاحتلال، التي تستعد للدفع بالقوى الأكثر رجعية ودموية وعنصرية إلى مجلس حكومتها القادم.

 

وطالبت الجبهة عبر ناطقها، باعتبار يوم الأرض في الثلاثين من آذار، يوماً للوفاء لدماء الشهداء وللأرض، التي ارتوت بها، واستعادة وحدة الوطن، والمسار الديمقراطي الكفيل بصياغة الوحدة والإستراتيجية السياسية، والقيادة الوطنية الموحدة.

انشر عبر