شريط الأخبار

جيش الاحتلال يرفض التعليق على الأنباء حول شن هجوم جوي على السودان

09:29 - 26 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم – "ترجمة خاصة"

رفض الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي الرد على ما أوردته كل من شبكة سي بي أس الأمريكية وصحيفة الشروق المصرية بان طائرات إسرائيلية وأمريكية قصفت شاحنات أسلحة في شهر يناير خلال الحرب على غزة كانت في طريقها من السودان للقطاع.

 

وحسب الناطق باسم الجيش "نحن لا نرد علي ما تذكره وسائل الإعلام الأجنبية".

 

وكانت صحيفة الشروق المصرية كشفت النقاب الثلاثاء عن قيام المقاتلات الإسرائيلية بانتهاك سيادة السودان وشن غارة جوية استهدفت قافلة شاحنات قيل إنها كانت محملة بالأسلحة ومتجهة إلى الحدود المصرية الفلسطينية تمهيدا لادخالها عبر الأنفاق إلى قطاع غزة.

 

وذكرت صحيفة "الشروق" أن القافلة المزعومة ضمت 17 سيارة، وأن عدد ركابها كانوا 39 شخصا. وكان القصف قويا لدرجة أن السيارات جميعها قد تفحمت بركابها، الذين لم ينج منهم أحد. ولشدة القصف فإن الصواريخ التى أطلقت خلفت 18 حفرة تراوحت أقطارها ما بين 160 و430 مترا.

 

ووقع الحادث فى نهاية شهر كانون الثاني (يناير) الماضى، فى منطقة صحراوية تقع شمال غرب مدينة بورتسودان، قرب جبل الشعنون.

 

وتكتمت حكومة الخرطوم، التى لم تستطع أن تحدد المكان الذى خرجت منه الطائرات ، فضلا عن أن عملية القصف تمت داخل حدودها، الأمر الذى سبب لها حرجا كبيرا حسبما ذكرت الصحيفة.

انشر عبر