شريط الأخبار

تل أبيب تُقر بإجراء تجارب "الجمرة الخبيثة" على جنودها وتعريضهم للموت

08:50 - 25 كانون أول / مارس 2009


فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

سمحت المحكمة الاسرائيلية العليا بنشر تقرير مفاده أن جيش الاحتلال الإسرائيلي اجري تجارب في العامين 1998و1999 على 761 من جنوده.

 

وقد أقرت تل أبيب رسمياً أنها اختبرت تطعيماً ضد مرض "الجمرة الخبيثة" (أنثراكس) القاتل على مجموعة من الجنود في الجيش الإسرائيلي، الأمر الذي أدى إلى إصابتهم بأمراض ميئوس من الشفاء منها.

وقالت وسائل الإعلام العبرية، التي نشرت النبأ مساء اليوم الأربعاء (25/3)، "لقد استهدف هذا الاختبار توفير تطعيم لمواطني دولة إسرائيل في حال تعرضها لهجوم بيولوجي". ونُقل عن لجنة طبية إسرائيلية تأكيدها أن اختبار التطعيم ضد مرض "الجمرة الخبيثة" لم يكن له مبرر.

وشرعت جهات إسرائيلية رسمية في التحقيق في الموضوع إثر تقديم بعض الجنود شكاوى حول ظهور أعراض عقب تطعيمهم.

وأضافت اللجنة الطبية أنها اكتشفت "قصوراً خطيراً"، معربة عن معارضتها لطريقة تجنيد المشاركين في التجربة والإخفاق في شرح المخاطر الناجمة عنها والتقصير في متابعة أوضاع الجنود صحياً. مشيرة في الوقت ذاته إلى أن العشرات من الجنود الإسرائيليين الذين شاركوا في الاختبار أصيبوا بأمراض مختلفة بعضها ميئوس من الشفاء منها، حسب تأكيدها.

 

 

 

انشر عبر