أولمرت يُعقب على "حكومة التغيير" الائتلافية المعارضة لـ"نتنياهو"

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:23 ص
04 يونيو 2021
أولمرت يُعقب على "حكومة التغيير" الائتلافية المعارضة لـ"نتنياهو"

عقب رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي السابق ايهود أولمرت، اليوم الجمعة، على حكومة التغيير التي يقودها نفتالي بينت ويائير لابيد، بعد التوصل بينهما إلى حكومة ائتلافية.

وقال أولمرت: إن "رمز التغيير في الحكومة الجديدة هو طرد عائلة نتنياهو من بلفور -مقر رؤساء الوزراء في القدس".

وبحسب إذاعة 103 العبرية، أضاف أن "نتنياهو ليس شخصا طبيعيا، وعائلته المهلوسة غير مستقرة عقليا وعاطفيا".

وأشار إلى أن نتنياهو قادر على إشعال المنطقة بسبب الوضع السياسي، وتابع أولمرت: "لقد فعل ذلك منذ شهر واحد فقط ... يمكنه أن يفعل ما هو أسوأ من ذلك - لا يوجد شيء مستبعد أن يفعله".

ووافق رئيس حزب "يمينا" الصهيوني نفتالي بينيت في 28 مايو الماضي، على تشكيل حكومة تغيير مع يائير لابيد، رئيس حزب "يش عتيد".

ومن المتوقع أن يتم التنصيب في غضون 10 أيام، حيث سيتولى بينيت رئاسة الوزراء حتى سبتمبر 2023، وسيحل لابيد مكانه في نوفمبر 2025.

القناة العبرية الـ 12 اشارت إلى أن أعضاءً في "يمينا" "أقلّ حماسًا للانضمام إلى هذه الحكومة"، مشدّدة على أن الشخصية الثانية في الحزب، الوزيرة السابقة، أييليت شاكيد، على رأسهم.

وكانت القناة العبرية، قد ذكرت، أن بينيت يعتقد أن "معسكر اليمين أو جزءا منه على الأقل"، سنضم إليه "عندما تهدأ العاصفة"، لافتة إلى أنه "من موقع رئاسة الحكومة، كل شيء يبدو مختلفا".