شريط الأخبار

الخارجية المصرية ترحّب بتقرير دولي حول الانتهاكات الإسرائيلية خلال العدوان على غزة

07:55 - 24 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم: وكالات

رحبت مصر بالتقرير الذي قدمه ريتشارد فولك المقرر الخاص للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى مجلس حقوق الإنسان حول الانتهاكات الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني خلال عدوانها على قطاع غزة.

 

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير حسام زكي، في تصريح للصحافيين اليوم: إن هذا التقرير المهم يوثق حجم الدمار الذي خلفته قوات الاحتلال الإسرائيلي، إضافة إلى العدد الكبير من الشهداء، والذي بلغ 1434، بينهم 288 طفلا و121 امرأة، فضلا عن إصابة 5303 مدنيين، من بينهم 2434 طفلا وامرأة، وهو ما يثبت بما لا يدع مجالا للشك أن الجيش الإسرائيلي ارتكب جرائم حرب خلال عدوانه على القطاع، وانتهك أبسط قواعد الإنسانية التي تلزم الدول باحترام قدسية حياة البشر وتجرم قتل المدنيين أو استهدافهم، ما يتعين على المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته والتحقيق في هذه الجرائم البشعة.

 

وأشاد زكي بالتقرير لتأكيده أن الانسحاب الإسرائيلي أحادي الجانب من قطاع غزة عام 2005 لا ينفي عن إسرائيل صفة دولة الاحتلال، نظرا لأنها تمارس سلطات دولة الاحتلال وتتمتع بالسيطرة الفعلية على المجالين الجوى والبحري للقطاع.

 

وأضاف أن ذلك يلزم إسرائيل بتحمل مسؤولياتها كدولة احتلال ويحتم عليها رفع الحصار والتأكد من توافر سبل المعيشة للفلسطينيين في قطاع غزة.

 

كما أشاد السفير زكي بما أورده المقرر الخاص في تقريره حول أحقية الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي ما دامت إسرائيل تنكر حق الفلسطينيين في ممارسة تقرير المصير وإقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس.

انشر عبر