شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي: جريمة اغتيال "كمال مدحت" تستهدف الوجود الفلسطيني على أرض لبنان ولا تخدم إلا الاحتلال

05:12 - 23 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم – غزة

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين القائد الوطني اللواء كمال مدحت الذي استشهد في جريمة اغتيال جبانة استهدفته ومجموعة من رفاقه من حركة فتح ظهر اليوم الاثنين عند مدخل مخيم الميه ميه في لبنان.

 

وفي تصريح لممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان أبو عماد الرفاعي اعتبرت الحركة رحيل الشهيد كمال مدحت خسارة على المستوى الوطني لما كان يمثله الشهيد القائد ولحرصه الكبير على وحدة الموقف الفلسطيني وسلامة واستقرار الوجود الفلسطيني في لبنان.

 

كما اعتبرت الجهاد الإسلامي أن هذه الجريمة الجبانة تأتي في سياق استهداف الوجود الفلسطيني على أرض لبنان والعبث بأمن واستقرار لبنان العزيز الذي يمثل أولوية بالنسبة لنا كقوى فلسطينية، ومحاولة يائسة من قبل أعداء شعبنا لزيادة مساحة الانقسام والفرقة ولضرب جهود توحيد الموقف الفلسطيني.

 

وقال الرفاعي "إن هذه الجريمة الجبانة لا تخدم سوى طرف واحد هو العدو الصهيوني الذي يسعى إلى إبقاء الشعب الفلسطيني في دوامة الصراعات والانقسامات".

 

ودعت حركة الجهاد كافة القوى الفلسطينية إلى التوحد في مواجهة التحديات التي تهدد القضية وتستهدف وجودها وهويتها.

انشر عبر