شريط الأخبار

حماس: لا علاقة لنا بعملية حيفا وباب مفاوضات الأسرى لن يبقى مفتوحا للأبد

12:31 - 23 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم-غزة

حذرت حركة حماس من أن باب المفاوضات لانجاز صفقة تبادل الأسرى بينها وبين الاحتلال لن يكون مفتوحا إلى الأبد، نافيا اي علاقة لها بالمحاولة الأخيرة لتفجير سيارة مفخخة في حيفا في الأراضي المحتلة.

وقال القيادي في حماس أيمن طه في تصريح خاص لقناة العالم الإخبارية الأحد: أن الجولة الأولى من المفاوضات بشأن تبادل الأسرى انتهت دون ان يتم إلغاؤها أو تعليقها بشكل عام بل ان الباب مازال مفتوحا لعودة المفاوضين الإسرائيليين إلى القاهرة، لكن لا مؤشرات جديدة على ذلك.

وأضاف طه ان حماس ستبقي الباب مفتوحا أمام العدو لتحقيق مطالبها من انجاز صفقة الأسرى، محذرا من أن موضوع مفاوضات الأسرى لن يبقى مطروحا إلى الأبد وسيتم إغلاقه.

واعتبر ان على إسرائيل أن تنتهز الفرصة وتعجل في الاستجابة لمطالب المقاومة بالإفراج عن 450 من المعتقلين الفلسطينيين من أصحاب الأحكام الطويلة.

وحذر هذا القيادي في حماس من ان الخاسر الوحيد من جراء عدم الاستجابة لمطالب المقاومة لن يكون الا الاحتلال والجندي جلعاد شاليط الأسير لدى المقاومة في غزة وعائلته.

 

وفي جانب آخر من حديثه نفى طه إي صلة لحركة حماس بما أورد الاحتلال من افشاله محاولة تفجير سيارة مفخخة في حيفا في كيان الاحتلال، وأشاد بمنفذي العملية ، معتبرا أنها تسجل اختراقا كبيرا لكل الإجراءات الأمنية للاحتلال.

انشر عبر