في يوم الأسير العربي..

"مهجة القدس": الاحتلال يحتجز 22 أسيرًا عربيًا في معتقلاته

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:18 م
22 ابريل 2021
معتقل

أفاد الناطق الإعلامي لمؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى تامر خضر الزعانين، أن إدارة "مصلحة سجون" الاحتلال الإسرائيلي تحتجز 22 أسيرًا عربيًا في معتقلاتها أغلبهم من المملكة الأردنية.

وأكد الزعانين في بيان له في ذكرى يوم "الأسير العربي"، أن قوات الاحتلال لا تميز بين أسيرًا فلسطينيًا وعربيًا بل تمارس عليهم أبشع الانتهاكات والتعذيب، خاصة حرمانهم من الزيارة.

وقال: "يصادف الثاني والعشرين من نيسان أبريل من كل عام ذكرى يوم الأسير العربي، وهو ذلك التاريخ الذي اختارته الحركة الوطنية الأسيرة يومًا للوفاء للأشقاء العرب، الذين تجاوزوا كل الحدود والأسلاك الشائكة، وجاءوا لنصرة إخوانهم الفلسطينيين وليقاوموا المحتل، ويدافعوا عن فلسطين ومقدساتها الإسلامية والمسيحية ونيابة عن كرامة الأمة مؤكدين أن فلسطين هي القضية المركزية للأمة العربية والإسلامية".

وأضاف: "في العام 1979م اختارت الحركة الوطنية الأسيرة وبالتوافق بين الأسرى اعتماد يوم 22 من نيسان من كل عام يومًا للأسير العربي وهو اليوم الذي اعتقل فيه الأسير الشهيد والقائد سمير القنطار، وكان حينها هو الأقدم بين الأسرى العرب وكان قد أمضى تسعة وعشرين عامًا ونيف في سجون الاحتلال وبشكل متواصل قبل أن يتحرر في صفقة لحزب الله في عام 2008م، ويستشهد بعدها بقصف للطائرات الإسرائيلية في سوريا عام 2015م.

وأشاد الزعانين ببطولات الأسرى العرب مثمنًا صبرهم وصمودهم ووقوفهم في وجه السجان، كما نبرق بالتحية إلى الأسرى المحررين من العرب الذين من الله عليهم بالفرج والحرية.