شريط الأخبار

منيب المصري: قرار "حماس" حول عمل لجان الحوار يحتاج لحسم من قياداتها الرفيعة

04:46 - 20 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم : قسم المتابعة و دمشق

طالب رجل الأعمال الفلسطيني منيب المصري الذي يقود وفد المستقلين إلى حوار القاهرة حركة "حماس" بالإسراع باتخاذ قرار فيما تم طرحه خلال عمل لجان الحوار الوطني في القاهرة وصولاً لحل يفضي بإنهاء الانقسام على الساحة الفلسطينية.

وقال المصري في تصريحٍ متلفز:" آمل أن نتوصل إلى اتفاق خلال جولة الحوار هذه، لكن يبدو أن الأخوة في وفد "حماس" بحاجة إلى مزيد من التشاور".

ورجّح أن "اتخاذ القرار يتطلب إجماعاً داخل الحركة وموافقة على مستوى قيادي رفيع".

من جانبه، أفاد علي بركة نائب ممثل حركة "حماس" في دمشق أن الحوار الفلسطيني في القاهرة وصل مرحلةً متقدمةً وبقيت هناك بعض القضايا الرئيسية العالقة؛ ما دفع وفود الفصائل الفلسطينية المشاركة في المباحثات إلى العودة إلى مرجعياتها للتشاور، مؤكّدًا في الوقت نفسه أنّ هذه الوفود "ستعود إلى القاهرة ثانيةً لاستئناف الحوار من حيث توقّف".

وقال بركة في تصريحٍ متلفز:" إن من أبرز القضايا العالقة "برنامج الحكومة الفلسطينية الجديدة"، موضحًا أنّ "وفد حركة "فتح" ما زال مصرًّا على أن تلتزم الحكومة الجديدة بالتزامات منظَّمة التحرير الفلسطينية".

كما أشار إلى أنّ حركة "حماس" طرحت مخرجًا من هذه الإشكالية يتجلَّى في اعتماد برنامج حكومة الوحدة الوطنية السابقة الذي اتفق عليه في مكة عام 2007م".

وأضاف بركة: "تمثّلت الضغوط في تهديد وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون السيد محمود عباس أثناء زيارتها الأخيرة إلى رام الله بأن الإدارة الأمريكية لن تتعامل مع حكومةٍ فلسطينيةٍ لا تلتزم بشروط "الرباعية الدولية"".

انشر عبر