شريط الأخبار

منيب المصري: سأفكر في رئاسة الحكومة ان عرضت علي وأفضل ان تتولاها سيدة

09:22 - 19 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال منيب المصري احد اهم شخصيات وفد المستقلين، لـصحيفة 'القدس العربي' انه 'سيفكر بشكل جدي'، بتولي منصب رئيس الوزراء في الحكومة القادمة اذا تم طلب ذلك منه، غير انه قال انه يفضل ان تتولى هذه الوزارة 'سيدة او شاب في الاربعين'.

 

واكد المصري ان الاهم في الحكومة القادمة ان يكون برنامجها 'قادرا على رفع الحصار، ويعيد اعمار قطاع غزة'، سواء كانت توافقية، او مشكلة من الفصائل والمستقلين.

وفي سياق حديثه قال المصري، وهو اقتصادي فلسطيني كبير، ان الفرصة التي توفرها مصر من خلال الحوار لاعادة الوحدة 'ربما تكون الاخيرة'، وحث المصري فتح وحماس بأن 'تنزلا عن الشجرة، وان تخلعا ثوب الحزبية، والانانية، لمواجهة تحديات المرحلة القادمة'.

وشدد على ان المرحلة الحالية التي يمر فيها الشعب الفلسطيني هي الاصعب منذ بداية الصراع مع اسرائيل، لافتا الى ان الفرصة الحالية للوفاق 'تعتبر الافضل بسبب التوافق العربي، بين مصر والسعودية وسورية، وفي ظل ادارة امريكية لا تمانع ذلك'.

وقال 'امامنا نتنياهو، لذلك يجب ترتيب البيت الفلسطيني جيدا'، ورأى الاقتصادي الفلسطيني ان 'ما يجمع الفصائل يعد اكثر مما يفرقها'، واضاف ان الخلافات الآن 'ليست عميقة'، ووصفها بأنها 'حزبية'.

وانتقد المصري فتح وحماس، وقال انهما 'نسيتا الاحتلال، وتفرغتا للمشاكل الداخلية'.

الى ذلك دافع الاقتصادي الفلسطيني عن منظمة التحرير على الرغم انها 'ليست الامثل'، وقال 'لا تزال المنظمة هي الجهة الوحيدة التي تجمع كل الاطياف الفلسطينية'. وحث المصري الشارع الفلسطيني لـ 'الخروج عن صمتهم والنزول الى الشارع للضغط على المتحاورين لانهاء الخلافات'.

وقال 'يجب ان يوصل الشارع صوته للمتحاورين، وان يقول لهم القوا انفسكم في النيل ان لم تعودوا الينا بوحدة'.

انشر عبر