في الذكرى الـ17 لاستشهاده

تعرف على ابرز أقوال الشيخ أحمد ياسين

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:54 ص
22 مارس 2021
00احمد ياسن.jpeg

يمتلئ طريق الكفاح الفلسطيني ضد إرهاب وعنجهية الاحتلال الإسرائيلي بالكثير من الشخصيات والقيادات الفلسطينية الذين  قدموا حياتهم و دمائهم وبذلوا الغالي والنفيس في سبيل الدفاع عن فلسطين العروبة والإسلام وجعلوا الغاصب المحتل يتيقن أن لا بقاء له على هذه الأرض دون ثمن وأن الحق لا بد له أن يعود يوماً لأصحابه طال الوقت أم قصر، وأحدهم بل في طليعتهم من تحل الذكرى السابعة عشر لاستشهاده إنه الشيخ المؤسس والمجاهد المخلص "أحمد ياسين".

ويحيي الفلسطينيون ذكرى استشهاد الشيخ احمد ياسين على مواقع السوشيال ميديا من خلال ذكر مناقبه وانجازاته في سبيل الدفاع عن الحق الفلسطيني، وننشر لكم عبر موقع وكالة فلسطين اليوم الإخبارية، ابرز ما قاله الشيخ احمد ياسين

 

أقوال الشيخ المؤسس أحمد ياسين

 

"إننا طلاب شهادة لسنا نحرص على هذه الحياة، هذه الحياة تافهة رخيصة، نحن نسعى إلى الحياة الأبدية"

 

"عندما تختل موازين الصراع لابد من وجود العمل العسكري الذي يضر بمصالح العدو ويجعله يركع"

 

"المقاومة تزيد المؤمنين صلابة، كالنار عندما يوضع عليها الذهب تزيده لمعاناً"

 

"إننا طلاب شهادة، لسنا نحرص علي هذه الحياة،

هذه الحياة تافهة رخيصة، نحن نسعي إلي الحياة الأبدية"

 

"أنا كرست حياتي للعمل وليس الكتابة، فإن تعلمت آية أو حديث قمت وعلمته للناس"

 

 

يذكر انه وفي فجر يوم الاثنين 22 مارس 2004م وعقب خروج الشيخ أحمد ياسين من مسجد المجمع القريب من منزله في حي الصبرة بقطاع غزة وفي عملية أشرف عليها رئيس وزراء الكيان الصهيوني آنذاك "أرييل شارون" بنفسه استهدفته مروحية صهيونية بثلاثة صواريخ، استشهد الشيخ في لحظتها، واستشهد معه سبعة من مرافقيه، وقد تناثرت أجزاء الكرسي المتحرك الذي كان يتنقل عليه "الياسين" في أرجاء مكان الاستهداف الذي امتلأ بدمائه الزكية ودماء مرافقيه فنال الشيخ أمنيته الغالية في الحياة، وهي الشهادة، بعد سنوات طويلة في الجهاد والنضال والدفاع عن فلسطين والقدس والأقصى.