شريط الأخبار

أكثر من 780 ألف مواطن يستفيدون من خدمات الإغاثة الطبية خلال العام

12:43 - 17 كانون أول / مارس 2009


فلسطين اليوم- غزة

قدًمت الإغاثة الطبية الفلسطينية من خلال برنامج التأهيل خدماتها لأكثر من 780 ألف مواطن من ذوي الاحتياجات الخاصة، منوهةً إلى أن العدد الإجمالي للملفات المغطاة من قبل البرنامج بلغ حوالي 17756 ملفاً منها 4133 ملفاً نشطاً وحوالي 12000 ملف متابعة.

 

وأوضحت الإغاثة في تقرير صادر عن برنامج التأهيل أن نسبة الإعاقة في مناطق عمل البرنامج تتراوح بين 2-3% من إجمالي عدد السكان، ويعملون في أكثر من 115 موقعاً سكنياً في مختلف محافظات قطاع غزة.

 

وأكد الدكتور جهاد مشعل مدير عام الإغاثة أن الإغاثة ومنذ تأسيسها قبل ثلاثين عاماً أولت قضية الإعاقة ودمج المعاقين في المجتمع الأهمية الكبيرة، مضيفاً:" إننا في الإغاثة الطبية تمكنا من تغيير المفاهيم الخاطئة في المجتمع ونظرته إلى قضية الإعاقة".

 

وأشار مشعل إلى أن الإغاثة الطبية تعمل الآن في معظم محافظات الوطن وأن خدماتها باتت ملموسة لدى المواطنين خاصة في مناطق الريف ومناطق جدار الضم والتوسع والمناطق التي تفتقر إلى الخدمات الطبية سواء من خلال عيادات ومراكز الإغاثة الثابتة أو العيادات المتنقلة وطواقم الإسعاف والبرامج المختلفة.

 

من جانبه قال الدكتور علام جرار مدير برنامج التأهيل في الإغاثة:" إن نسبة الملفات المفتوحة من العدد الإجمالي للملفات حوالي 23%، معظمها حالات إعاقة متعددة وصعبة وبحاجة لعمل ومتابعة دائمة من قبل البرنامج".

 

وأفاد جرار أن المناطق التي يعمل فيها البرنامج هي: نابلس وطولكرم وقلقيلية وسلفيت وجنين وطوباس ورام الله، ومنطقتي شمال وجنوب قطاع غزه بالإضافة إلى مركز للعلاج الطبيعي في غزه ومركز للخدمات التأهيلية الوسيطة في نابلس، ويعمل فيه نحو 76 موظفاً منهم،56 عاملاً وعاملة تأهيل، وخمسة أخصائيين للعلاج الطبيعي وأخصائيي علاج وظيفي وأخصائية نفسية، إلى جانب عدد من المشرفين الفنيين والإداريين في مختلف المجالات.

 

وأوضح جرار أن من أهداف البرنامج هي تحسين وتطوير الخدمات المقدمة للأشخاص المعوقين وتحسين فرص الوصول لها، وتطوير وتفعيل دور البرنامج في تلبية احتياجات الأشخاص المعوقين على كافة المستويات والتعامل مع مشاكل الوصول للخدمات، وتطوير جزئية الدعم النفسي الاجتماعي.

 

وبين جرار، أن البرنامج حرص خلال عام 2008 على تدريب الأشخاص المعوقين على أنشطة الحياة اليومية وتدريب مدربين من الأسرة من خلال الزيارة البيتية، وكذلك مشاركة الأسرة والشخص المعوق في تحديد الخطة التدريبية والأهداف الموضوعية للعمل مع المعاق.

 

وأشارت الإغاثة إلى أن البرنامج أنجز نحو 25 ألف زيارة بيتية متنوعة ما بين زيارات العمل والمتابعة والزيارات الاجتماعية، والتي بينت أن هذه الزيارات كانت بمعدل ما بين30 إلى 40 زيارة لكل عاملة تأهيل شهرياً،في حين تم تنظيم نحو 1178 نشاطاً مجتمعياً متنوعاً.

 

كما وأشارت الإغاثة الطبية إلى أن برنامج التأهيل نظم العام الماضي نحو 28 مخيماً صيفياً، بلغ عدد المشاركين فيها 2627 مشاركا ومشاركة من بينهم 531 معاقاً ومعاقة، فيما بلغ عدد المتطوعين والمتطوعات في المخيمات نحو 354 متطوعا ومتطوعة، إلى جانب إجراء نحو62 تعديلاً بيئياً لصالح الأشخاص المعاقين سواءً في المنازل أو المرافق العامة، ودمج 242 طفلا وطفلة معاقون في المدارس ورياض الأطفال.

انشر عبر