شريط الأخبار

قطعان من الخنازير الإسرائيلية تهاجم أراضي زراعية أردنية وتدمرها

09:34 - 16 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم – رام الله

هاجمت قطعان من الخنازير البرية الإسرائيلية، قرى تقع شمال الأردن على الحدود مع فلسطين المحتلة، وتسببت بدمار شامل للحقوق الزراعية، في حادثة تتكرر سنويا، مع حلول فصل الربيع والاستعداد لجني المحاصيل.

 

ونقل موقع "عمون" الإخباري على الانترنت، عن أبناء تلك المناطق، تأكيدهم أن الخنازير أصبحت تشكل خطرا كبيرا على حياة المواطنين، حيث أنها بدأت تتوغل في المناطق السكنية المجاورة لنهر اليرموك من قرى لوائي بني كنانة والرمثا، وهي مناطق تقع إلى أقصى شمال غرب الأردن، بمحاذاة الحدود مع فلسطين المحتلة.

 

وأشار المزارع أحمد من بلدة "عقربا" الأردنية، أن الخنازير تتلف المزروعات، وباتت تشكل خطرا كبيرا على حياة المواطنين، لافتا إلى أنها تقطع النهر بشكل قطعان كبيرة.

 

ونشر موقع "عمون" صورة تبين عددا من الخنازير النافقة التي تمكن الأهالي من قتلها، قبل أن تتمكن من تدمير المحاصيل، بحسب التعليق على الصورة.

 

وتحظر الأجهزة الأمنية الأردنية، إطلاق النار في المناطق الحدودية، مما يزيد من فرص توغل الخنازير داخل أراضي المزراعين الأردنيين دون التمكن من قتلها. ويسود اعتقاد أن جهات إسرائيلية، تتعمد مع قرب مواسم الحصاد، من إطلاق هذه الخنازير، إضافة إلى إطلاق فئران حقلية، لتدمير المزروعات الأردنية.

 

ويشار إلى أن عددا كبيرا من المزراعين الأردنيين، الذين يمتلكون أراض تحاذي الحدود مع فلسطين المحتلة، لا يتمكنون من دخول أراضيهم لزراعتها، إلا بتصاريح مسبقة من السلطات الأردنية، وتحدد تلك التصاريح وقت دخول أصحاب الأراضي إلى أراضيهم ومغادرتها، وهو الأمر الذي يمنع المزراعين من حماية حقولهم أثناء فترات غيابهم عن أراضيهم

انشر عبر