شريط الأخبار

الخليل: قوات الاحتلال تسلم إخطارات هدم لأصحاب ثمانية منازل في "خلة المية"

08:23 - 16 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم : الخليل

سلمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، امس، اخطارات هدم لأصحاب ثمانية منازل في قرية "خلة المية" الواقعة شرق بلدة يطا، بحجة اقامتها دون الحصول على تراخيص من قبل "الادارة المدنية" الاسرائيلية.

وذكرت مصادر من "لجنة الدفاع عن الاراضي" ان اخطارات الهدم الجديدة تندرج في اطار حملة اسرائيلية شملت توزيع اخطارات مماثلة وأخرى مطالبة بـ"التوقف عن البناء" لـ40 مواطناً من المحافظة منذ بداية العام الجاري.

وقال محمد ابو فنار رئيس المجلس المحلي في "خلة المية" امس، ان اخطارات الهدم شملت منازل كل من المواطنين: احمد موسى مخامرة ومحمد نوفل حوشية واسماعيل جبريل النجار وزياد عايد النجار وشاهر محمد ربعي وخليل شحدة ربعي وشاهر محمد ربعي ومحمد شاهر ربعي، موضحاً ان الاخطارات التي سلمت باليد، وأخرى وضعت على ابواب المنازل، وزعت خلال جولة قام بها ضباط من "الادارة المدنية الاسرائيلية" في القرية.

واضاف "ابو فنار" في امس، ان نص الاخطارات طالب اصحاب المنازل المستهدفة بمراجعة السلطات الاسرائيلية المختصة حتى 26 آذار الجاري، لافتاً الى ان تلك المنازل، وهي من بين 15 منزلاً بالقرية تسلمت اخطارات مماثلة خلال الاشهر السابقة، تبعد نحو كيلو متر عن الشارع الاستيطاني المار شمال القرية.

واشار الناشط في "الدفاع عن الاراضي" عبد الهادي حنتش، الى ان اخطارات الهدم الثمانية التي سلمت في "خلة المية" تندرج في اطار سياسة اسرائيلية متصلة استهدفت نحو 40 منزلاً بالمحافظة منذ بداية العام الجاري، وذلك في مناطق "البقعة" و"جبل جوهر" شرق وشمال شرقي المدينة، و"وادي قبون" جنوب بلدة حلحول وفي مواقع مختلفة شرق وجنوب بلدة يطا.

واوضح "حنتش" ان سلسلة الاخطارات، سواء تلك التي تهدد بهدم منازل او تلك المطالبة بالتوقف عن البناء، باتت جزءاً من سياسة اسرائيلية متبعة لاجبار المواطنين على الرحيل، أو لمنعهم من بناء منازل في مناطق مستهدفة بعمليات التوسع الاستيطانية، او محاذية للشوارع الاستيطانية بالمحافظة، لافتاً الى ان عدداً كبيراً من المنازل التي شملتها الاخطارات اما مأهولة او مقامة منذ سنوات وهي قيد التشطيب.

يذكر ان تصاعد حملة توزيع اخطارات الهدم والتوقف عن البناء التي تنفذها قوات الاحتلال بالخليل والمحافظة، تترافق منذ اشهر مع حملة توسع استيطانية شملت اضافة منازل نقالة جديدة، الى بعض المواقع الاستيطانية، وتجريف مساحات واسعة من الاراضي لصالح شق طرق استيطانية، لا سيما في منطقة "البويرة" القريبة من "البقعة" بالخليل، أو في محيط مستوطنة "كرمئيل" الواقعة الى الشرق من بلدة يطا، حيث تواصل جرافات الاحتلال شق طريق استيطانية بطول يصل 3 كيلو مترات.

انشر عبر