شريط الأخبار

أهم نقاط الاتفاق والإختلاف بين اللجان بعد خمسة ايام عاصفة من النقاشات

08:59 - 15 كانون أول / مارس 2009


فلسطين اليوم: غزة

قالت مصادر مطلعة أن اللجان الخمسة أنهت أعمالها بعد خمسة أيام من النقاشات والجدالات الحادة وان تلك اللجان اتفقت على عدة نقاط بينما هناك عددا اكبر من النقاط الخلافية الأمر الذي ربما يدفع اللجان الى الطلب من المصريين مزيدا من الوقت.

وأضافت المصادر إن القاهرة تدخلت بعد يومين من الوقوف عند نقاط خلافية حرجة كادت ان تنهي الحوار إلى طريق مسدود. وبين المصدر في تصريحات لوكالة رامتان النقاط الخلافية والنقاط المشتركة لكل لجنة على النحو التالي:

أولا: لجنة المصالحة الوطنية

تطرح حركة حماس ملف المعتقلين لدا حركة فتح وبقوة ، في الوقت الذي تؤكد حركة حماس أنها أطلقت سراح جميع معتقلي فتح ,وتقول حركة حماس انه وفي الوقت الذي يجري فيه حوار القاهرة قامت حركة فتح بحملة من الاعتقالات حيث وصل عدد المعتقلين الحمساويين لدا فتح الى 450 شخصا ولم تفرج حركة فتح الأ على عدد قليل منهم .

بينما ترد حركة فتح بأن هناك تسلسل زمني لأنهاء هذا الملف وهو ما تقوم به اللجنة الأن .

ومن النقاط الخلافية في لجنة المصالحة رفض عدد من الفصائل تشكيل لجنتي الشرعية والقانون لانهاء ملف قضية الدعم .

 

اما نقاط الأتفاق في لجنة المصالحة الوطنية ، فقد تم التوصل الى ميثاق شرف سيتم التوقيع عليه نهاية الشهر الجاري ضمن رزمة توقيعات في حال نجاح الحوار .

ثانيا: لجنة الأنتخابات

تطالب حركة حماس بتشكيل لجنة عليا للأنتخابات وليس وفق قانون 95 كما هو الحال القائم ، وتريد حماس تشكيل لجنة اخرى تعتمد على الشفافية والنزاهة ، كما تطلب ان يكون التمثيل في الأنتخابات على اساس التمثيل النسبي ، بالأضافة الى الدوائر الأنتخابية ، وهو ما ترفضة حركة فتح وعدد من الفصائل الأخرى .

وتطالب فتح بأن تجري الأنتخابات وفق التمثيل النسبي بشكل كامل وأن تكون الأنتخابات التشريعية والرئاسية متزامنة وهو ما ترفضه حماس وتطالب بالعودة الى القانون الأساس وهو ان لاتكون الأنتخابات متزامنة .

ثالثا : لجنة الحكومة

في هذه اللجنة هناك اتفاق على مهام الحكومة ولكن الخلاف على على البرنامج وتشكيل تلك الحكومة فحماس تطالب بأن تكون المرجعية الأساسية لقانون 2005 المعدل او اعلان القاهرة الذي ينص على تشكيل حكومة وفاق وطني فلسطيني وتريد ان يأخذ بالأعتبار في حال تشكيل الحكومة نتائج انتخابات عام 2006 ، كما ان هناك اختلاف كبير على الحقائب السيادية ورئيس الوزراء .

في المقابل تريد حركة فتح ان تكون الحكومة انتقالية تلتزم بقواعد منظمة التحرير الفلسطينية والاتفاقيات الدولية والعتراف بأسرائيل ، وهو ما ترفضه حماس .

رابعا : لجنة منظمة التحرير

تم انجاز اتفاق أطار لأعلان مجلس وطني جديد يتم انتخابه على قاعدة التمثيل النسبي الكامل ليضم جميع الفصائل الموجودة في الضفة وغزة والقدس والموجدين في المخيمات خاصة في لبنان والأردن وفي الشتات ، لأن هناك نحو 30% فقط من الشعب الفلسطيني في المناطق المحتلة بينما هناك

70 % في الشتات ، ويبقى الخلاف حول من سيمثل في المنظمة ، ويجري بحث عن آلية للتمثيل ولتحديد كيفية مشاركة فلسطيني الشتات في التصويت والترشيح .

كما ان هناك نقطة خلافية هي كيفية دعوة اللجنة العليا ورئيس المجلس الوطني والمناء العامون والشخصيات الوطنية المستقلة الذين سيحددون اسس تسير عمل المجلس وطبيعة القيادة في المستقبل.

خامسا : لجنة الأمن

وصلت قضية دمج العناصر الأمنية الى اتفاق يلتزم بموجبه الجميع وفق قانون الأمن الصادر عن المجلس التشريعي عام 2005 والذي يحدد 3 اجهزة امنية هي ( الأمن الداخلي وتضم الشرطة والدفاع المدني ) و قوات الأمن الخاصة و جهاز الأمني الوطني وجاز لمخابرات وهناك نقطة واحدة خلافية هي الحراسات الخاصة بالمسؤولين الأمنيين.

انشر عبر