شريط الأخبار

صحافة العدو تُقر : إجماعٌ في إسرائيل على أن الحرب الأخيرة في غزة فشلت

03:50 - 15 تموز / مارس 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة ووكالات

أكدت صحيفة "هآرتس" الصهيونية في تقرير مطول أن هنالك إجماعاً داخل إسرائيل على أن الحرب الأخيرة على قطاع غزة قد فشلت .

وذكرت الصحيفة في تقرير لها نشر مؤخراً : "فجأة أصبح لدينا إجماعٌ جديد : الحرب في غزة قد فشلت ، المستقيمون يقولون : "فشل" ، المضللون يقولون : "إن الانجازات قد بددت" ، اليساريون بدورهم يقولون : "لم تكن هناك حاجة للبدء" فيما اليمينيون يقولون : "لم تكن هناك حاجة للانتهاء" ، و الجميع يعترفون معاً : إخفاقٌ وفشل" .

وأشارت الصحيفة إلى أن "كل ما حدث كان سدى فلم يتحقق أي انجاز أو هدف ، لا ردع إيقاف للتهريب أو إضعاف "حماس" أو إطلاق سراح جلعاد شاليط، فهذه مسألة يجمع عليها الجميع لأنها تقوم على الحقائق الراسخة" .

وتضيف الصحيفة : "الحرب في غزة تمخضت عن ثمن باهظ : "حماس" زادت قوتها والشعب الفلسطيني جريح و اشد كراهية و"إسرائيل" تظهر في صورة المارق المجذوم في نظر الرأي العام الدولي مع أعمال شغب في ملعب كرة السلة في أنقرة ومباراة تنس من دون مشاهدين في مالو مثل أكثر الدول كراهية ونبذاً" .

و خلصت الصحيفة بالحديث عن احتمال أن يكرر الكيان الصهيوني عدوانه على غزة أو في لبنان، لكنها أكدت أن أي عدوان مقبل سيبوء بالفشل لا محالة.

و يعود هذا الحديث إلى ما كشفه مجموعة من الكتاب الصهاينة من أن أكثر من 40% من المجندين بالجيش تخلوا خلال الفترة الماضية عن استكمال خدمتهم، فقد وصل الأمر بأحد المحللين السياسيين الصهاينة وهو جاي بخور - المرشح لتولي منصب سفير "تل أبيب" في القاهرة - إلى السخرية من الجيش الصهيوني وقدراته المعدومة في المواجهة البرية بغزة.

و وصف هذا المحلل الجيش الصهيوني بجيش الشيكولا، في إشارةٍ لفشل قواته في القيام باجتياح غزة براً والاكتفاء بالغارات الجوية التي تضمن زيادة عدد القتلى في الجانب الآخر مقابل عدم وجود خسائر في صفوف الجيش".

و أضاف بيخور في مقالٍ له نشرته "يديعوت أحرنوت" مؤخراً : "للأسف الشديد لم يتغير الجيش "الإسرائيلي"، وكما كانت الحال في حرب لبنان الأخيرة فإنه لا يريد القتال ويفعل كما فعل في بدايات حرب يوليو 2006 حينما اكتفي باستخدام "سلاح الجو" بمهاجمة حزب الله المخندق بالرغم من أن "هيئة القيادة العامة" كانت عندها خطة لحرب برية وهو ما حدث اليوم حيث يرسلون "سلاح الجو" لمهاجمة غزة في رد كسول ومتثائب بلا قوة وبلا تفكير".  

انشر عبر