وضع ثلاثة سيناريوهات

قيادي فتحاوي يؤكد ترشح البرغوثي للرئاسة ويكشف عن شروطه

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:48 م
12 فبراير 2021
مروان البرغوثي.jpeg

أكد قيادي في حركة فتح، عزم الأسير مروان البرغوثي الترشح لخوض انتخابات الرئاسة الفلسطينية، وأنه وضع أمام رئيس السلطة محمود عباس ثلاثة سيناريوهات، بشأن طبيعة مشاركته بالانتخابات المقبلة

وأوضح القيادي بحركة فتح رأفت عليان في تصريحات خاص لموقع "عربي 21"، أن "القيادي الأسير مروان، يرغب بترشيح نفسه بالانتخابات الرئاسية الفلسطينية، وأيضا يريد خوض انتخابات المجلس التشريعي"، لافتا إلى أن "هذا ما صرح به وأكده كل المقربين الفتحاويين من الأسير مروان، سواء قدورة فارس أو حاتم عبد القادر"

وبحسب تقدير عليان، فإن "الأجواء لم تكن إيجابية خلال زيارة ممثل اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، للأسير البرغوثي داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي"

شروط البرغوثي

ونبه عليان إلى أن "الأسير مروان رسالته واضحة؛ هو مع قائمة موحدة مشتركة متوافق عليها لحركة فتح لخوض الانتخابات، ولكن على أساس أن يشارك هو ومن معه في تسميتها، وله الحق في أن يكون له فيتو على بعض الأسماء غير مرغوبة، التي سيتم فرضها"

ولفت إلى أن الأسير البرغوثي يشترط في هذه القائمة الموحدة لفتح، أن "يشارك فيها الجميع، بمن فيهم من اتهم بالتجنح (أنصار محمد دحلان) ومن فصل من الحركة"

وفي حال لم يتم الاتفاق على قائمة موحدة لحركة "فتح"، ذكر عليان أن "الأسير البرغوثي سيذهب نحو تشكيل قائمة خاصة به، أو التحالف مع النائب دحلان في قائمة مشتركة، وهذه هي السيناريوهات الثلاثة لدى الأسير البرغوثي"، وفق قوله

ورأى أن بيان الوزير الشيخ الصادر عقب زيارته للبرغوثي في سجنه، "مبهم، فهو لم يتطرق إلى التفاصيل التي تكمن بها الشياطين"، متسائلا: "هل سيسمح الرئيس محمود عباس لمروان البرغوثي أن يسمي هو ومن معه قائمة حركة فتح؟ وهل سيسمح الرئيس أن يشارك في هذه القائمة ممن هم محسوبون على النائب دحلان؟"

وأكد القيادي أن "هذه أسئلة مهمة، ففي حال لم يوافق الرئيس على ذلك، فمروان ومن معه ذاهبون إلى قائمة مستقلة، أو متحالفون مع النائب دحلان"

يذكر أن سلطات الاحتلال سمحت استثنائيا، الخميس، لوزير الشؤون المدنية في السلطة الفلسطينية حسين الشيخ، بزيارة الأسير البرغوثي، والوجود في سجن "هداريم" الإسرائيلي، بعد تقديمه طلبا بالزيارة.