شريط الأخبار

النونو: إلزام الحكومة المقبلة بشروط الرباعية يعيق الحوار

08:54 - 14 كانون أول / مارس 2009


فلسطين اليوم -غزة

اعتبر المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية في غزة طاهر النونو، أن حوارات القاهرة فرصة جيدة للتوصل إلى اتفاق ينهي جذور الخلاف في الساحة الفلسطينية.

وعبر النونو في تصريحات صحفية  "عن أسفه لمحاولات إعاقة الحوار من قبل حركة فتح عبر السعي لفرض شروط الرباعية والتزامات منظمة التحرير الفلسطينية السابقة على الحكومة الفلسطينية الجديدة.

وقال: إن "هذا الأمر من شأنه إعاقة الحوار باعتبار أن هذه الأمور مرفوضة من قبل حماس، متسائلاً ما علاقة شروط الرباعية والاعتراف بـ(إسرائيل) بالوفاق الوطني.

وأضاف: "ندعو حركة فتح إلى التحرر من الأجندة الخارجية والعمل بإرادة وطنية حرة".

من جهة أخرى، قال النونو: إن "هناك محاولة من فتح للتهرب من اتفاق إطلاق سراح المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية الذي تم في 26شباط/فبراير، بمصر"، معتبراً أن سياسة الباب الدوار الذي تمارسه أجهزة أمن الضفة أمر مرفوض، وليس المطلوب إطلاق سراح عشرات المعتقلين وإنما إنهاء هذا الملف بالكامل.

وحذر المتحدث باسم الحكومة من أن هذا التهرب من حل ملف المعتقلين السياسيين يخلق أجواء سلبية ويعيق التقدم في الحوار.

واعتبر النونو أن رفض حركة فتح تشكيل مرجعية وطنية عليا من مهامها إعادة انتخاب مجلس وطني جديد، والإشراف على تطبيق اتفاق المصالحة حال التوصل إليه، والبث في القضايا السياسية للشعب الفلسطيني إلى حين إعادة تشكيل مؤسسة منظمة التحرير الفلسطينية هو ربط غير مبرر باعتبار أن تشكيل هذه المرجعية مطلب ملح للشعب الفلسطيني.

 

 

انشر عبر