شريط الأخبار

أبو مجاهد: معيقات حول المجلس الوطني والحكومة ويؤكد أن إنهاء الانقسام أصبح حتميا

05:28 - 13 تشرين أول / مارس 2009

فلسطين اليوم-غزة

أعلن أبو مجاهد الناطق الرسمي لجان المقاومة الشعبية وعضو وفدها لحوار القاهرة بأن هناك ملفات تم انجازها وأن البعض الأخر من الملفات يعتريه بعض العقبات التي يسعي الجميع لتذليها من أجل التوصل إلى اتفاق مصالحة فلسطينية.

 

وقال أبو مجاهد في بيان وزعة المكتب الاعلامي للجان المقاومة ووصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه "أن هناك بعض العقبات تواجه لجنة الحكومة وخاصة فيما يتعلق بالبرنامج السياسي واعتراف الحكومة الجديد والتزامها باتفاقيات منظمة التحرير وهذا الأمر غير مقبول حيث لا يمكن أن نخضع لشروط الخارجية وخاصة الرباعية الدولية قائلا بان هناك صيغة أخري تقول باحترام اتفاقيات منظمة التحرير دون شرط الالتزام بها وهي قد تكون صيغة مقبولة ومخرج لهذا المأزق".

 

وكشف أبو مجاهد عن لقاء يعقد ظهر اليوم في مقر المخابرات المصرية العامة من أجل تدليل بعض العقبات التي تعترض طريق عمل اللجان متوجه بالتحية للدور المصري في هذا الشأن.

 

وأوضح أبو مجاهد بأن الأمور الشائكة في لجان الحوار خاصة فيما يتعلق بالنظام السياسي في ملف الحكومة والمجلس الوطني في ملف المنظمة سوف يتم إحالتها لجنة الأمناء لبحثها وللخروج من هذا بصيغة ترضي الأطراف المتحاورة.

 

وأكد أبو مجاهد بان النية معقودة لذا الجميع وخاصة حركتي فتح وحماس بضرورة إنجاح الحوار وإنهاء حالة الانقسام والخروج باتفاق يحمي الحقوق والثوابت ويحفظ المقاومة قائلا أن الاتفاق وإنهاء الانقسام أمر حتمي وان عمل لجان الحوار ليس مربوط بوقت محدد وأن الجميع ليس مضغوط لعامل الوقت ولكن المطلوب اتفاق يفرح شعبنا ويعزز وحدتنا .

انشر عبر