شريط الأخبار

مصادر إسرائيلية: حدوث تقدم في مفاوضات "شاليط" و"حماس": متمسكون بمطالبنا

09:09 - 12 تشرين ثاني / مارس 2009


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

قالت مصادر سياسية إسرائيلية ان إسرائيل لن تفتح المعابر من دون الافراج عن "غلعاد شاليط". وأشارت الى ان اطلاق سراح الجندي الأسير يعد شرطا للمضي قدما في باقي المسائل التي تخص التهدئة.

 

وتوقعت الإذاعة الإسرائيلية أن يلتئم المجلس الوزاري الاسرائيلي المصغر لمناقشة قائمة الأسرى الذين تطالب حماس بالافراج عنهم اذا اتضح ان مهمة "عوفر ديكيل" المكلف بملف الجندي الأسير غلعاد شليط  في مصر قد حققت تقدما-حسب ما ذكرته الاذاعة .

 

كما ذكرت الإذاعة ان طاقما مقلصا في ديوان أولمرت يقوم بادارة ملف التفاوض وان تعتيماً اعلاميا فرض على عمله.

 

من جهته كشف مسؤول بارز في حركة «حماس» لـ صحيفة «الحياة» اللندنية ان إسرائيل عرضت اطلاق 210 أسماء من 450 ضمتهم قائمة «حماس»، مع تحفظات محددة تتعلق بإبعاد 90 من الأسرى الفلسطينيين إلى خارج غزة والضفة و30 من سكان الضفة الغربية والأسرى إلى غزة، مشيرا إلى أنها رفضت إطلاق الآخرين المدرجين في القائمة بدعوى أنهم «خطيرون ومسؤولون مباشرة عن عمليات قتل إسرائيليين بأعداد كبيرة». وأضاف أن الحركة متمسكة بمطالبها حتى لو انتظرت عاماً آخر: «حماس ليست في عجلة من أمرها في سبيل إطلاق الأسرى الفلسطينيين».

 

 

 

انشر عبر