شريط الأخبار

بان كي مون: يجب فتح معابر غزة واحترام الحكومة الإسرائيلية التزاماتها

04:39 - 11 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم: غزة

شدّد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، على أنّ هناك "حاجة ملحة لوقف دائم لإطلاق النار في غزة، من أجل إبقاء المعابر مفتوحة، مما سيسمح بانتعاش الاقتصاد الفلسطيني".

 

جاء ذلك في رسالة وجهها بان كي مون إلى ندوة عقدتها الأمم المتحدة في القاهرة حول المساعدات المقدمة للشعب الفلسطينيي، ألقتها بالنيابة عنه، كارين أبو زيد، المفوضة العامة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

 

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى ما سماه "وقفاً دائماً لأعمال القتال، والسماح بعودة الهدوء إلى القطاع وجنوب إسرائيل"، وقال "إن الوضع على المعابر (المفضية إلى قطاع غزة) غير محتمل"، منادياً بضرورة قيام الجانب الإسرائيلي بتخفيف الحصار المفروض على القطاع.

 

وقد سبق لبان كي مون ووكالات دولية تابعة للأمم المتحدة، أن طالبت خلال الشهور الماضية مراراً بفتح معابر قطاع غزة، دون أي استجابة من الجانب الإسرائيلي.

 

ومن جانب آخر أكد الأمين العام للأمم المتحدة في رسالته التي وجهها إلى ندوة القاهرة، ضرورة "المصالحة الوطنية بين الفلسطينيين لدفع عملية إعادة البناء والتنمية في غزة"، على حد تعبيره.

 

وقال بان كي مون إنّ دعم قيادات المنطقة "سيكون أساسياً لأية اتفاقات مستقبلية"، معرباً عن أمله في أن "تحترم الحكومة الإسرائيلية الجديدة الالتزامات السابقة وأن تشارك في المفاوضات السياسية والتوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين".

 

وخلص المسؤول الدولي الأبرز إلى القول "إنّ التوصل إلى حل سياسي شامل ينهي الاحتلال هو الوحيد القادر على حل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية للشعب الفلسطيني وتوفير الأمن الدائم لإسرائيل"، حسب تقديره.

انشر عبر