شريط الأخبار

الضابطة الجمركية في بيت لحم تتلف 15 طناً من المواد الغذائية منتهية الصلاحية

10:10 - 11 حزيران / مارس 2009

فلسطين اليوم : بيت لحم

أتلفت الضابطة الجمركية في محافظة بيت لحم في الضفة الغربية، صباح اليوم، كمية كبيرة من المواد الغذائية منتهية الصلاحية والمهربة من إسرائيل ومن الألعاب النارية والبنادق البلاستيكية.

وأشار الرائد وائل العناتي قائد الضابطة الجمركية في منطقة جنوب الضفة الغربية، إلى أن المواد التي أتلفت تصل إلى خمسة عشر طنا من المواد الغذائية منتهية الصلاحية والمهربة من  إسرائيل والتي تشمل على 800 كرتونة لمشروب العصير منتهي الصلاحية، طنان من الزيتون المخلل، 150 علبة 'كروز'، من المعسل بالإضافة إلى المكسرات والتمور والشكولاته المشكلة.

وأضاف أنه تم إتلاف أكثر من 1000 بندقية ومسدس خرز تم مصادرتها من المحلات التجارية والمتخصصة بالألعاب والتي تشكل خطورة على حياة الأطفال، لافتا إلى أنه تم الشروع بذلك بعد أن تم إدخال حوالي 100 طفل إلى المستشفيات أصيبوا بإصابات بالغة ومتوسطة في أعينهم بمادة الخرز.

وأشار العناتي إلى أن الكمية تم إتلافها من خلال اللجنة القانونية التي تم تشكيلها بناء على توجيهات المقدم غالب ديوان قائد الضابطة الجمركية في الضفة الغربية، والمكونة من لجنة السلامة العامة في المحافظة وتتشكل من مديرية الصحة، الاقتصاد الوطني، قيادة الأجهزة الأمنية، بلدية بيت لحم ومحافظة بيت لحم.

وأكد أن الكمية تم ضبطها بفضل جهود الضابطة في بيت لحم التي عملت على مدار الساعة على مفترقات الطرق ومتابعة السيارات القادمة من إسرائيل، بالإضافة إلى تعاون المواطنين بناء على معلومات استخباراتية عن وجود مواد في بعض المحلات التجارية.

وأشاد العناتي بالضابطة الجمركية في بيت لحم برئاسة النقيب حسام خلايلة الذين يعملون بأمانة وإخلاص لصالح المواطن، من اجل الحفاظ على حياتهم وحياة أطفالهم، وكذلك بالتعاون البناء من قبل المواطن الذي أصبح يتنبه لمثل هذه المخاطر ويحاربها حفاظا على خزينة السلطة الوطنية وحياتهم.

انشر عبر