احسان عطايا: المناورة التي نفذتها المقاومة حملت رسائل قوية عديدة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:46 م
01 يناير 2021
احسان عطايا

أكد ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، الأستاذ إحسان عطايا، أن المناورة العسكرية التي قامت بها فصائل المقاومة الفلسطينية لها دلالات ورسائل واضحة تحملها لكل من العدو الصهيوني والحلفاء.

وقال عطايا، في حديث له عبر "قناة القدس اليوم الفضائية": "إن هذه المناورة العسكرية أرعبت العدو الصهيوني وجعلته مربكاً لا يدري ماذا يفعل، كما أن لها دلالات عديدة ورسائل واضحة للعدو الصهيوني بأن فصائل المقاومة الفلسطينية جزء من محور المقاومة".

وأضاف، أن هذه العملية هي أيضاً رسالة للحلفاء والأصدقاء بأن غزة يستطيع الجميع أن يستند إليها، حيث أنها ركن شديد تستطيع أي قوة من قوى المقاومة فيها مواجهة المشروع الصهيوني في المنطقة.

وأوضح عطايا، أن العدو الصهيوني والأمريكي عندما يرى دعم إيران للمقاومة في المنطقة وللمقاومة الفلسطينية يحسب لها حساباً كبيراً، لافتاً إلى أن اغتيال القائد سليماني كان صفعة قوية لإيران، مما قد أظهر قوة إرادة وتصميم من المقاومة الإيرانية على الرد على العدو.

ولفت إلى أن المقاومة الإيرانية ساهمت في إفشال المشروع الصهيوني، مما جعل العدو الصهيوني يذهب باتجاه التطبيع مع الدول العربية، ليتضح للجميع من الذي يقف مع حلف الأعداء ومن مع حلف فلسطين.

وذكر عطايا، أن الكل كان يتوهم بأن هذه الدول العربية التي هرولت للتطبيع، تدعم القضية الفلسطينية، لكنها الآن كشفت على حقيقتها وكشف خداعها بهرولتها علناً نحو التطبيع مع العدو الصهيوني.

وأشار إلى تفاعل المقاومة في اليمن وإيران مع فلسطين وإرادتها لدعم القضية الفلسطينية، كذلك الحشد الشعبي في العراق لدعم فلسطين، مؤكداً على أن كل الحشود الشعبية في الدول العربية تشكل دعما للقضية الفلسطينية.