شريط الأخبار

أثارت سخط اللوبي الصهيوني.. عرض مسرحية بواشنطن عن حكايا جرم الاحتلال

04:39 - 10 كانون أول / مارس 2009


فلسطين اليوم : رام الله

شهدت عروض لمسرحية "قصص تحت الاحتلال"، التي قدمها مسرح القصبة في الولايات المتحدة الأميركية، على مدار يومين، إقبالاً كبيراً من الجمهور الأميركي والعربي الأمريكي، وجرى بيع تذاكر العروض بالكامل قبل انطلاق المهرجان بأسابيع.

وبعد ثلاثة عروض للمسرحية دارت حلقات نقاش مطولة حول المسرحية بشكل خاص والأوضاع الفلسطينية في ظل الاحتلال بشكل عام.

وأثارت المسرحية جدلاً واسعاً في أعقاب اعتراض جماعات صهيونية أميركية على دعوة مركز كنيدي للمسرحية بدعوى أنها ذات طابع سياسي، مطالبين بعرض وجهة النظر الإسرائيلية لخلق نوع من الحياد والتوازن بحسب ادعائهم. 

وفي تصريحاته للصحفيين، علق مدير مركز كينيدي مايكل كايزر على عرض مسرحية "قصص تحت الاحتلال" في المهرجان قائلاً: '"يهدف المهرجان إلى عكس الحياة كما يراها المواطن في الدول العربية، ولأن السياسة جزء لا يتجزأ من حياة الناس فإن بعض الأعمال التي تعرض في المهرجان تتحدث عن السياسة ومن ضمنها العرض الرائع الذي قدمه القصبة".

فيما عبر مدير مسرح وسينماتك القصبة جورج إبراهيم، الذي عاد ووفد القصبة من أمريكا مؤخراً، بعد مشاركته في مهرجان أرابسك الذي نظمه مركز كنيدي للفنون في العاصمة الأمريكية واشنطن، عن فرحته بمشاركة القصبة في مهرجان أرابسك إلى جانب أكثر من 800 فنان عربي من مختلف الدول العربية، معتبراً المشاركة "إنجازاً يضاف إلى انجازات القصبة"، التي تعمل على نشر ثقافة المسرح في المجتمع الفلسطيني وتثبيت وجود المسرح الفلسطيني على الساحة العالمية.

انشر عبر